أكدت أن «المعرض» سيسهم في دفع الاقتصاد والارتقاء بمكانة الإمارة بين المدن العالمية

    فعالية عالمية تنظمها «غرفة دبي» خلال «إكسبو 2020»

    صورة

    وضعت غرفة تجارة وصناعة دبي أجندة حافلة، تشمل تنظيم أكثر من 33 فعالية عالمية، خلال معرض «إكسبو 2020 دبي»، فضلاً عن 30 فعالية أخرى تركز على فرص الاستثمار في الأسواق الخارجية للدول المشاركة في المعرض.

    جاء ذلك خلال استعراض «الغرفة» خططها أمام موظفيها كشريك قطاع الأعمال الرسمي للحدث الدولي المرتقب، مؤكدة أن «إكسبو 2020 دبي» سيسهم في دفع عجلة الاقتصاد، والارتقاء بمكانة دبي بين المدن العالمية الرائدة.

    لقاء

    وتفصيلاً، نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي، أمس، لقاءً موسعاً مع موظفيها لتعريفهم بخططها واستراتيجيتها الخاصة بمعرض «إكسبو 2020 دبي»، وذلك بعد الإعلان عن «غرفة دبي» كشريك قطاع الأعمال الرسمي للحدث المرتقب.

    واستعرض مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، حمد بوعميم، أمام الموظفين الدور الذي ستلعبه الغرفة في مد جسور التواصل بين مجتمعات الأعمال من جميع أنحاء العالم، مشيراً إلى أن الغرفة ستنظم في مقر «إكسبو» أكثر من 33 فعالية عالمية طوال الأشهر الستة للمعرض، مع توقعات باستقطاب الغرفة لعدد كبير من المستثمرين وروّاد الأعمال وقادة مجتمعات الأعمال إلى فعالياتها.

    فعاليات

    وأوضح بوعميم، خلال اللقاء، أن قائمة الفعاليات المهمة التي ستنظمها «غرفة دبي»، خلال «إكسبو دبي»، ستشمل كلاً من الدورة السادسة من المنتدى العالمي الإفريقي للأعمال، والدورة الرابعة من منتدى الأعمال العالمي لدول أميركا اللاتينية، إضافة إلى منتدى الأعمال العالمي الأول لدول الآسيان، فضلاً عن دعم مؤتمرات رئيسة مهمة، مثل قمة التجزئة، والقمة العالمية للاقتصاد الإسلامي.

    وأضاف أن «غرفة دبي» ستنظم خلال المعرض 30 فعالية أخرى تركز على فرص الاستثمار في الأسواق الخارجية للدول المشاركة في المعرض، لافتاً إلى أن هذه الفعاليات ستشكل منصات مثالية للتواصل وتبادل الخبرات، ونسج شراكات اقتصادية بين المستثمرين في الدولة والأسواق المستهدفة، علاوة على استقطاب الاستثمارت الأجنبية لدبي.

    مهنية وكفاءة

    ودعا مدير عام «غرفة دبي» الموظفين إلى الالتزام بأعلى درجات المهنية والكفاءة في تطبيق الخطط المؤسسية، والإسهام بدور فاعل في عكس الصورة العالمية عن دبي وبيئة أعمالها، مشدداً على أهمية تضافر جهود الموظفين، من أجل مواكبة مسيرة دبي نحو المستقبل.

    نقلة نوعية

    وبيّن بوعميم أن معرض «إكسبو 2020 دبي» يشكل نقلة نوعية في خطط الـ50 عاماً المقبلة، لأنه سيسهم في الدفع بعجلة الاقتصاد، والارتقاء بمكانة دبي بين المدن العالمية الرائدة، ويحدث حراكاً استثمارياً وتنموياً كبيراً، مشيراً إلى أن الفعاليات التي ستنظمها الغرفة، خلال معرض «إكسبو»، ستسهم في تحسين الروابط والشراكات الاقتصادية، وتفعيل الحركة التجارية والاستثمارية، وتعزيز بيئة الاستثمار.


    ضرورة الابتكار

    حث المدير العام لغرفة تجارة وصناعة دبي، حمد بوعميم، الموظفين على ضرورة الابتكار والإبداع في خدمة مجتمع الأعمال خلال العام الجاري، إلى جانب الحرص على التميز في تحقيق النتائج الملموسة، التي تسهل على رجال الأعمال ممارسة نشاطاتهم، وتجعل «غرفة دبي» في صدارة المسهمين في التنمية الاقتصادية المستدامة.

    30

    فعالية أخرى تركز على فرص الاستثمار في أسواق الدول المشاركة في المعرض.

    «الغرفة» شدّدت على أهمية تضافر جهود الموظفين، من أجل مواكبة مسيرة دبي نحو المستقبل.

    طباعة