تعزيزاً لمكافحة الجرائم المالية وغسل الأموال ومنع تمويل الإرهاب

«المركزي»: يحق للبنوك مطالبة العميل بـ «جواز السفر» مع الهوية

«المركزي» حث العملاء على التواصل مع قسم حماية المستهلك لتسجيل شكاواهم. À تصوير: إريك أرازاس

أكّد المصرف المركزي أن من حق البنوك طلب جواز سفر العميل بجانب الهوية الإماراتية لإتمام المعاملات البنكية، مشيراً إلى أن ذلك يأتي بهدف تعزيز إجراءات البنوك الرامية لمكافحة الجرائم المالية وغسل الأموال.

جاء ذلك رداً على شكاوى عدة تلقتها «الإمارات اليوم» بشأن تشدد بعض البنوك في إجراءات فتح الحسابات البنكية أو عند التقدم للحصول على تمويلات أو القيام بتحويلات مالية واشتراطها وجود جواز السفر الأصلي للعميل بجانب الهوية الإماراتية وعدم الاكتفاء بالأخيرة، رغم إصدار المصرف المركزي أربعة تعاميم في تواريخ مختلفة يؤكد فيها على البنوك ضرورة اعتماد الهوية مستنداً كافياً لإجراءات المعاملات المصرفية.

وأفاد «المركزي» في رد بالبريد الإلكتروني على أسئلة «الإمارات اليوم»، بأنه أصدر تعليمات للبنوك والمؤسسات المالية وشركات الصرافة بشأن إمكانية استخدام بطاقة هوية دولة الإمارات من دون جواز السفر، لفتح الحسابات وإجراء المعاملات البنكية والتسهيلات الأخرى، واستمرار استخدام جواز السفر لمن لا يتطلب القانون حصولهم على بطاقة الهوية الإماراتية.

وأضاف «المركزي» في رده أنه «ومع ذلك، كجزء من تعزيز متطلبات العناية الواجبة لمكافحة الجرائم المالية وغسل الأموال ومنع تمويل الإرهاب، قد تطلب البنوك مستندات إضافية، بما في ذلك جواز السفر الأصلي، لذلك، يتعين على العملاء التعاون مع البنوك والمؤسسات المالية الأخرى بهذا الصدد». وحث العملاء على التواصل مع قسم حماية المستهلك لتسجيل شكاواهم، إن وجدت، ليتم حلها بعناية.


«المركزي» شدّد على أهمية تعاون العملاء مع البنوك.

طباعة