«الطيران المدني»: دخول 3 شركات إماراتية قائمة «الأكثر أماناً» أمر غير مسبوق

صورة

اعتبرت الهيئة العامة للطيران المدني، أن تصنيف ثلاث ناقلات وطنية (طيران الإمارات، الاتحاد للطيران، والعربية للطيران) دفعة واحدة ضمن الناقلات الأكثر أماناً على مستوى العالم، سواء ضمن قائمة الناقلات التجارية التقليدية أو قائمة الناقلات الاقتصادية، أمر غير مسبوق، ويُعد مؤشراً إيجابياً على تزايد الثقة بمنظومة الطيران المدني في الدولة، ومستوى السلامة العالية.

وكانت دراسة تحليلية مستقلة شملت 405 شركات طيران عالمية قام بها موقع «إيرلاين ريتنغز» Airline Ratings المتخصص في تصنيف الناقلات الجوية، صنفت ثلاث ناقلات إماراتية ضمن أكثر 10 شركات طيران أماناً على مستوى العالم.

وأكد وزير الاقتصاد ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، سلطان بن سعيد المنصوري، أن قوة الشراكة القائمة بين الهيئة العامة للطيران المدني (الجهة التنظيمية والرقابية لسلامة وأمن الطيران المدني في الدولة)، وشركات الطيران في الدولة، خصوصاً الناقلات الوطنية، وحرص هذه الناقلات على تطبيق أعلى معايير السلامة، أثمرت عن مستويات سلامة عالية أهّلتها بجدارة لتكون ضمن قائمة الناقلات الأكثر أماناً عالمياً.

من جهته، قال المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني، سيف محمد السويدي، إن هذا الإنجاز المميز للشركات الوطنية يتوافق جلياً مع تصنيف الدولة في المركز الأول عالمياً بالالتزام بمعايير السلامة لدى منظمة الطيران المدني الدولي منذ عام 2016.

وأكد أن الزيادة المتواصلة في الحضور البارز للناقلات الوطنية ضمن القوائم الأفضل عالمياً عبر سنوات سابقة، يبشر بمستقبل واعد لقطاع الطيران في الدولة، ويُعد مؤشراً ايجابياً على تزايد الثقة بمنظومة الطيران المدني، ومكانتها التنافسية.

في السياق نفسه، قال المدير العام المساعد لشؤون سلامة الطيران في الهيئة، إسماعيل البلوشي، إن التقييم يعكس الموقع الريادي للدولة في مجال الطيران عموماً، وسلامة الطيران خصوصاً.

طباعة