خلال مشاركتها في «الخمسة الكبار» تحت مظلة «غرفة الشارقة»

    11 شركة وطنية للبناء والتشييد تفتح قنوات تصديرية جديدة

    مركز الشارقة لتنمية الصادرات سجّل مشاركة ناجحة في المعرض. من المصدر

    سجّلت غرفة تجارة وصناعة الشارقة، ممثلة بمركز الشارقة لتنمية الصادرات، مشاركة ناجحة من خلال منصتها التي جمعت 11 شركة وطنية متخصصة في منتجات البناء والتشييد من أعضاء الغرفة، في معرض «الخمسة الكبار» الذي اختتم فعالياته بدبي الدولي أخيراً، حيث استطاعت فتح قنوات تصديرية جديدة للشركات الإماراتية في الأسواق الإقليمية والدولية.

    ووفقاً لبيان صادر، أمس، جاءت مشاركة المركز، بهدف تعزيز الصناعات المحلية، واستكمالاً للدور الذي يسعى من خلاله إلى الترويج للمنتج الإماراتي وزيادة الحصص السوقية للمُصدر المحلي في الأسواق العالمية، بما يعزز إسهام قطاع البناء والتشييد في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة الشارقة.

    وقال مساعد المدير العام لقطاع خدمات الأعضاء في «غرفة الشارقة» مدير مركز الشارقة لتنمية الصادرات، عبدالعزيز محمد شطاف، إن «المركز نجح في إبراز ممثلي الشركات الوطنية من خلال هذا الحدث الضخم، وإظهار قدراتها الإنتاجية، وتسليط الضوء على جودة منتجات البناء والتشييد في إمارة الشارقة، وقدرتها التنافسية، في الوقت الذي شهد جناح المركز العديد من اللقاءات والاجتماعات الرسمية مع المشاركين وزوار المعرض».

    ووصف شطاف المشاركة في المعرض بالإيجابية، بعد أن تمكن المركز من توفير كل أشكال التشجيع والمتطلبات الأساسية للشركات الوطنية المشاركة في المعرض، ودعمها للالتقاء بمجموعة من أصحاب الشركات والمؤسسات والمستثمرين المهتمين بقطاع التشييد والبناء في المنطقة، لافتاً إلى أن معرض «الخمسة الكبار» شكّل تظاهرة عالمية في قطاع التشييد والبناء بالنسبة للمصنعين والمقاولين وأصحاب المشروعات وصناع القرار، كما أنه أسهم في تعريف قطاع المقاولات الإقليمي بفرص استيراد مواد البناء الإماراتية.

    طباعة