أضافت 13.9 ألف وظيفة إلى سوق العمل

    اقتصادية دبي تُصدر 4763 رخصة جديدة في أكتوبر

    حكومة دبي مستمرة في توفير بيئة ملائمة لممارسة الأعمال التجارية. أرشيفية

    أظهر تقرير حركة الأعمال الصادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، أن إجمالي عدد الرخص الجديدة التي تم إصدارها خلال شهر أكتوبر 2019 وصل إلى 4763 رخصة، أسهمت في إضافة 13 ألفاً و990 وظيفة إلى سوق العمل. وأكدت اقتصادية دبي، في بيان أمس، أن الرخص الجديدة توزعت على أنشطة عدة جاء في مقدمتها الأنشطة المهنية بنسبة 68.1%، والتجارية 30.3%، والسياحية 1.1%، والصناعية 0.5%.

    وأكدت الأرقام الصادرة عن «خارطة الأعمال»، المنصة الرقمية المعلوماتية التابعة لاقتصادية دبي، استمرار حكومة دبي في توفير بيئة ملائمة لممارسة الأعمال التجارية واستمرار الاقتصاد في مسيرته التنموية الطموحة نحو التميز وترسيخ مكانة دبي مركزاً للمال والأعمال على مستوى المنطقة والعالم، وأن يكون مقراً للشركات العالمية.

    معاملات التسجيل

    وأوضح التقرير، أن إجمالي معاملات التسجيل والترخيص التجاري المنجزة خلال شهر أكتوبر الماضي، وصل إلى 34 ألفاً و233 معاملة. وأنجزت مراكز التعهيد الموجودة في مختلف المناطق بدبي 26 ألفاً و385 معاملة، أي ما يشكل 77% من إجمالي المعاملات المنجزة، الأمر الذي يظهر الدور الحيوي لهذه المراكز في تقديم خدمات متميزة للجمهور، كما تعكس الأرقام الجهود التي تبذلها اقتصادية دبي لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة للعملاء في سبيل تسهيل مزاولة الأعمال والأنشطة التجارية.

    وبلغت عملية حجز الأسماء التجارية 6145 إجراءً، وعدد الموافقات المبدئية 5216 إجراءً، في حين وصل إجمالي عدد التصاريح التجارية في أكتوبر 2019 إلى 1451 تصريحاً، الأمر الذي يؤكد جاذبية دبي للراغبين في مزاولة الأنشطة التجارية من جهة، إلى جانب زيادة ثقة رجال الأعمال بمتانة الاقتصاد المحلي.

    الرخص الفورية

    وبلغ عدد الرخص الفورية التي يتم إصدارها في خطوة واحدة من دون موقع للسنة الأولى وإعفاء من عقد التأسيس للفترة ذاتها 270 رخصة، في حين بلغ عدد رخصة تاجر 339 رخصة. وتسعى اقتصادية دبي إلى تأكيد دور مبادراتها في تعزيز الترابط مع شركائها من القطاع الخاص، لضمان استمرارية ونمو أعمالهم التجارية.

    وبالنسبة لتوزيع الرخص الجديدة وفق الجنسيات خلال شهر أكتوبر، جاءت بنغلاديش في المرتبة الأولى، تلتها الهند وباكستان وجمهورية مصر العربية والأردن والمملكة العربية السعودية والسودان والولايات المتحدة الأميركية ولبنان وفرنسا. وأوضح التقرير أن إجمالي معاملات التجديد وصل إلى 12 ألفاً و342 معاملة خلال شهر أكتوبر الماضي، ضمت 6031 معاملة تجديد للرخص التجارية بشكل تلقائي من خلال الرسائل النصية، وهو ما يشكل 49% من إجمالي المعاملات، ما يؤكد استدامة وتنافسية الأعمال في إمارة دبي.

    حركة الأعمال

    وسلّط تقرير حركة الأعمال الضوء على توزيع الرخص الجديدة خلال شهر أكتوبر الماضي، حسب المناطق الرئيسة في إمارة دبي، حيث حازت منطقة ديرة النسبة الأكبر بإجمالي 2672 رخصة، ومن ثم منطقة بر دبي 2081 رخصة، ومنطقة حتا بواقع 10 رخص تجارية جديدة.

    وأوضح التقرير توزيع الرخص الجديدة لأعلى 10 مناطق فرعية، والتي شكلت نسبة 67% من إجمالي جميع المناطق، حيث جاءت منطقة القرهود في المرتبة الأولى، تلتها منطقة البرشاء الأولى، بورسعيد، القصيص الثانية، برج خليفة، المركز التجاري الأول، الفهيدي، المرر، هور العنز، نايف.

    وبحسب توزيع الأنشطة الاقتصادية للرخص الجديدة خلال شهر أكتوبر الماضي، حازت العقارات والتأجير وخدمات الأعمال (46.9%) من حصة الأنشطة، تلتها التجارة وخدمات الإصلاح (25.1%)، بناء وتشييد (9.2%)، خدمات مجتمعية وشخصية (6.4%)، نقل وتخزين واتصالات (5.1%)، مجموعة الفنادق (2.6%)، صناعة تحويلية (1.7%)، وساطة مالية (1.1%)، الصحة والعمل (0.8%)، مجموعة المقاولات (0.6%)، التعليم (0.3%)، والزراعة (0.2%).

    «خارطة الأعمال»

    تسعى اقتصادية دبي من خلال منصة «خارطة الأعمال» إلى تسليط الضوء على المناخ الاقتصادي لإمارة دبي، بما يبرز حركة النشاط الاقتصادي وأبرز المؤشرات لحركة دخول الشركات التجارية شهرياً، ومستوى الزيادة في حركة إصدار الرخص الجديدة. وتوفر «خارطة دبي للأعمال» على الموقع الإلكتروني www.dubaibusinessmap.ae، أو التطبيق الذكي Dubai Business Map، تصوراً متكاملاً عن كل فئة من الرخص، وتوجهات رجال الأعمال بشكل شهري.


    77 %

    من إجمالي

    المعاملات أنجزتها

    مراكز التعهيد بدبي.

    طباعة