«المركزي» يوافق على استحواذ «دبي الإسلامي» على «نور بنك»

    أعلن بنك دبي الإسلامي، أمس، حصوله على موافقة المصرف المركزي على الاستحواذ المقترح على نور بنك، ودخول البنكين في شراكة استراتيجية لتكوين كيان مصرفي موحد.

    وذكر البنك في بيان أرسله إلى سوق دبي المالي، أن مجلس إدارة «دبي الإسلامي» وافق على انعقاد الجمعية العمومية في 17 ديسمبر المقبل، مشيراً إلى أنه في حال عدم اكتمال النصاب القانوني، سيتم عقد الاجتماع الثاني في 24 ديسمبر وفقاً للقانون الاتحادي رقم (2) لسنة 2015 بشأن الشركات التجارية والنظام الأساسي للبنك، حيث حصل البنك على موافقة هيئة الأوراق المالية والسلع في 21 نوفمبر الجاري، وذلك لغرض انعقاد هذه الجمعية العمومية للبنك. وأوضح البنك أن انعقاد الجمعية العمومية يهدف إلى إصدار قرارات لجميع المسائل المتعلقة بالاستحواذ المقترح على نور بنك عن طريق إصدار أسهم جديدة للبنك مقابل حصة عينية بنسبة 99.999% من رأسمال نور بنك المملوكة من مجموعة نور للاستثمار وجهاز الإمارات للاستثمار، اللذين سيصبحان لاحقاً مستثمرين استراتيجيين، في البنك (تبادل الأسهم).

    وأشار البيان إلى أن مجلس إدارة «دبي الإسلامي» وافق، خلال اجتماعه الذي عقد أمس، على النسبة المحددة لتبادل الأسهم بوصفها 5.49 أسهم في نور بنك مقابل كل سهم من أسهم البنك الجديدة من خلال إصدار 651 مليوناً و159 ألفاً و198 سهماً جديداً من أسهم البنك إلى الشركاء الاستراتيجيين.

    كما وافق المجلس على تعديل المادة 14 من النظام الأساسي للبنك من خلال اقتراح الجمعية العمومية للبنك بزيادة رأسمال البنك المدفوع بقيمة اسمية 651 مليوناً و159 ألفاً و198 سهماً في «دبي الإسلامي».

    وأقر المجلس الموافقة على المستندات والتعهدات القانونية اللازمة لتنفيذ الصفقة.

    وكان «دبي الإسلامي» أعلن في يونيو الماضي أنه يستعد للاستحواذ على نور بنك، حيث قرر مجلس إدارته رفع توصية إلى الجمعية العمومية للبنك، للنظر في الاستحواذ على جميع أسهم نور بنك.


    - مجلس إدارة «دبي

    الإسلامي» وافق

    على انعقاد الجمعية

    العمومية في 17

    ديسمبر المقبل.

    طباعة