يستهدف خدمة المستثمرين الدوليين

    بالفيديو.. اقتصادية دبي تعتزم افتتاح أول مركز تعهيد خارجي في كيرلا الهندية

    صورة

    تعتزم اقتصادية دبي افتتاح أول مركز تعهيد تابع لها خارج دولة الإمارات، في مدينة كوتشن بولاية كيرلا الهندية، بهدف خدمة المستثمرين الدوليين.

    بعثة تجارية

    وتفصيلاً، قال مدير إدارة التطوير والمتابعة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، عمر المهيري، إن اقتصادية دبي تعتزم تنظيم بعثة تجارية تضم ممثلين عنها وعن مراكز التعهيد في الإمارة إلى الهند، خلال الفترة المقبلة، بهدف مساعدة المستثمرين الهنود على دخول السوق المحلية في دبي، من خلال شرح الإجراءات والتواصل مع المستثمرين لمناقشة التحديات التي يمكن أن تواجههم، فضلاً عن العمل على توفير أفضل الطرق والممارسات التي تعمل على تعزيز الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى دبي ودولة الإمارات.

    وأضاف المهيري لـ«الإمارات اليوم» أنه سيجري خلال زيارة البعثة افتتاح أول مركز تعهيد تابع لاقتصادية دبي خارج دولة الإمارات، لخدمة المستثمرين الدوليين في مدينة كوتشن بولاية كيرلا الهندية.

    قيمة مضافة

    وبيّن المهيري أن المركز سيركز على تقديم خدمات ذات قيمة مضافة للمستثمرين الهنود، الباحثين عن توسيع أعمالهم خارج حدود بلادهم، وتأسيس أعمال تجارية في دولة الإمارات.

    وأوضح أنه سيكون بإمكان المستثمرين الهنود الحصول على معلومات موثقة عن الأنشطة التجارية في دبي، وكيفية بدء الأعمال والقطاعات التي يمكن لهم الاستثمار فيها، لافتاً إلى أن المركز سيقدم خدمات مراكز التعهيد المحلية، منها منح الاسم التجاري والحصول على الموافقات المبدئية للرخص، إضافة إلى إصدار الرخص التجارية، وإنجاز إجراءات السفر والتقديم على الإقامة، وغيرها من الخدمات الحكومية التي تقدمها مراكز التعهيد في دبي.

    الترخيص والتسجيل

    وأفاد المهيري بأن المركز سيقدم أيضاً كل خدمات الترخيص والتسجيل التجاري للشركات الهندية الراغبة في التوسع بدبي، حيث يعمل على توفير كل الخدمات التي يحتاج إليها المستثمر خلال وقبل وبعد عمليات التوسع التجاري في دبي.

    وأشار إلى أن الهدف الرئيس من هذه الخطوة هو تعزيز العمل على جذب الاستثمارات الهندية في جميع القطاعات الاقتصادية، ومنح المستثمرين الهنود الفرصة للحصول على معلومات موثقة حول الاستثمار بدبي في بلادهم، ما يساعدهم على اتخاذ القرار من دون مغادرة بلاده.

    دراسة الأسواق

    قال مدير إدارة التطوير والمتابعة في قطاع التسجيل والترخيص التجاري باقتصادية دبي، عمر المهيري، إن البعثة التجارية إلى الهند، وإنشاء مراكز تعهيد خارج دولة الإمارات في كيرلا الهندية، يعدان خطوة نحو دراسة الأسواق الأكثر اتصالاً بالسوق المحلية في دبي.

    وأضاف أن الهند هي الشريك التجاري الأول لدبي، موضحاً أن المستثمرين الهنود يأتون على رأس قائمة المستثمرين الأجانب في دبي، ما يعزز وضع الهند واحدةً من أهم دول العالم التي تملك علاقات اقتصادية وسياسية وتاريخية قوية بدولة الإمارات، وبين الشعبين الصديقين.

    وأفاد المهيري بأنه سيتم بحث إنشاء مراكز في دول ومدن أخرى، لتعزيز قدرات المستثمرين الأجانب على دخول السوق المحلية.


    - المركز سيقدم خدمات

    مراكز التعهيد

    المحلية، مثل منح

    الاسم التجاري،

    والحصول على

    الموافقات المبدئية.

    شاهد الفيديو:

    طباعة