مطار أبوظبي يوفر 143 منصة لإنهاء إجراءات السفر

    قال الرئيس التنفيذي للعمليات بالإنابة في مطارات أبوظبي، أحمد الشامسي، إن قرار إغلاق مبنى المدينة لإنهاء إجراءات السفر في منطقة النادي السياحي في أبوظبي، الصادر أخيراً، وقبله «مركز إكسبو» الذي يقع في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، جاء في إطار مراجعة شاملة ودراسة متعمقة أجرتها مطارات أبوظبي بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة للمسافرين عبر مطار أبوظبي الدولي.

    وأوضح الشامسي، لـ«الإمارات اليوم»، أن مطار أبوظبي الدولي يتمتع بقدرة استيعابية تصل إلى 27 مليون مسافر سنوياً، كما أن المطار بكل مبانيه يوفر 143 منصة لإنهاء إجراءات السفر، والتي تتنوع بين الفئة المتميزة والاقتصادية والأمتعة الأكبر حجماً، بالإضافة إلى عدد كبير من أجهزة السفر الذكي و«التشييك» الذاتي.

    وأشار إلى أن قرار الإغلاق سيسري بشكل دائم، مشيراً الى أنه في حال تم اتخاذ أي قرارات بشأن إعادة افتتاح أحد المركزين، سيتم الإعلان عنها، موضحاً أن مطارات أبوظبي تستهدف تمكين المسافرين من الحصول على تجربة سفر مميزة ومريحة تمكّنهم من الوصول إلى وجهاتهم القادمة بسهولة ويسر.

    وشدد الشامسي على أن مطارات أبوظبي حريصة من خلال مرافقها في مطار أبوظبي الدولي على تحقيق رضا المسافرين، وتوفير كل التسهيلات اللازمة لهم داخل المطار، بما يشمل توفير خدمات عالية الجودة سريعة وفعالة لإنهاء إجراءات السفر، عبر مجموعة من موظفيها الذين يتمتعون بخبرة واسعة في هذا المجال، مشيراً إلى سعي الشركة باستمرار إلى توفير مرافق وخدمات متميزة في المطار لكل المسافرين، خصوصاً المغادرين، بما يتماشى مع أعلى المعايير والمستويات العالمية، ويعزز القدرة التنافسية للشركة إقليمياً ودولياً.

    وحول النصائح التي توجهها مطارات أبوظبي للمسافرين وسط مخاوف من زيادة الازدحام في المطار بعد إغلاق المركزين، قال الشامسي إن مطار أبوظبي الدولي يحرص على توفير كل الخدمات والتسهيلات على مدار 24 ساعة يومياً بهدف تقليل وقت انتظار المسافرين لإنهاء إجراءات سفرهم، والحد من الازدحام في المطار.

    ولفت إلى أن هذا العدد يعتبر دليلاً على الاستعداد والجاهزية التي تتخذها مطارات أبوظبي لمواسم الذروة.

    طباعة