الاقتصاد تتوقع زيادة التأثيرات الإيجابية لضريبة القيمة المضافة على الاقتصاد

    أفادت وزارة الاقتصاد أن ضريبة القيمة المضافة اثرت بشكل ايجابي على الموازنة العامة الدولة متوقعة أن تزداد تأثيراتها الإيجابية على الاقتصاد الاماراتي خلال الأعوام المقبلة.

    وقالت وزارة الاقتصاد في دراسة جديدة أصدرتها اليوم حول أثر ضريبة القيمة المضافة على الاقتصاد الوطني انه من المتوقع أن تعود ضريبة القيمة المضافة بالنفع على الاقتصاد مستقبلا حيث يتلاشى الأثر التضخمي للضريبة كما أن استغلال العوائد المتحققة من ضريبة القيمة المضافة في الإنفاق الاستثماري الحكومي سيعمل على تحفيز النمو الاقتصادي.  

    وأوضحت الوزارة ان الضريبة أسهمت في تحقيق الموازنة العامة للدولة فائضاً بلغ 2.2% من الناتج المحلي الإجمالي في العام الماضي.

    وأوضح  التقرير ان الإيرادات الضريبية والتي تعتبر ضريبة القيمة المضافة جزءا منها بلغت  ما نسبته 5.5% فقط من إجمالي الإيرادات العامة للدولة في العام الماضي  بينما شكلت عوائد النفط وأرباح الشركات المساهمة ما نسبته 36.1 و 32.9% على التوالي من إجمالي الإيرادات العامة للدولة.

    ونوه التقرير الى ان الأثر التضخمي للضريبة مؤقت تماما بعد ان ساهمت ضريبة القيمة المضافة في زيادة المستوى العام للأسعار حيث ارتفع معدل التضخم من 2% في عام 2017 إلى 3.1% في عام 2018 وهو ما يرجع إلى الارتفاع النسبي في أسعار النفط كذلك وليس الضريبة فقط.

    وأشار التقرير الى  ضريبة القيمة المضافة اثرت بشكل طفيف على الإنفاق الاستهلاكي والاستثماري للقطاع الخاص  حيث تراجع الإنفاق الاستهلاكي الخاص بالأسعار الثابتة بنسبة 0.5% خلال عام 2018 مقابل ارتفاعه بنسبة 0.9% و1.6% خلال عامي 2017 و2016 على التوالي كما انخفض الإنفاق الاستثماري الخاص بالأسعار الثابتة بنسبة 0.7% خلال عام 2018 وذلك بعد انخفاضه أيضا بنسبة 12.8% في عام 2017

     

    طباعة