اقتصادية رأس الخيمة تضبط 119 ألف عبوة عطور مقلدة لـ18 علامة تجارية

    في ظل الجهود المبذولة من إدارة الرقابة والحماية التجارية في اقتصادية رأس الخيمة، للحفاظ على الملكية الفكرية للعلامات التجارية المحلية والعالمية التي تتخذ من الإمارات منصة لمزاولة أنشطتها التجارية، ضبط مفتشو إدارة الرقابة والحماية التجارية مزرعة في منطقة "شمل" برأس الخيمة يتم استخدامها من قبل جنسيات آسيوية كمستودع لتخزين العطور المقلدة، والتي بلغ عددها 119.960 عبوة مقلدة لـ 18 علامة تجارية، وبلغت القيمة السوقية للمضبوطات نحو 33 مليون درهم، فيما بلغ عدد العبوات المعبأة لوكلاء غير معروفين 25 ألف عبوة، ومن هذا المنطلق فإن الحملة مستمرة لحين التعرف إلى كل وكلاء العلامات التجارية.

    وتفصيلاً، صرح مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية بالوكالة فيصل عبدالله عليون، بأن عمليات التفتيش مستمرة يومياً على الأسواق بالفترتين الصباحية والمسائية، وفي ما يتعلق بالضبطيات جراء شكاوى أصحاب العلامات التجارية، فإن قسم الحماية التجارية استقبل مكالمة من إحدى شركات العلامات التجارية بوجود مزرعة في رأس الخيمة تقوم بتخزين عبوات من العطور المقلدة، حيث بادر مفتشو الإدارة بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة - إدارة التحريات والمباحث الجنائية (قسم الجريمة المنظمة) بمداهمة الموقع المُشتكى عليه، بحصر جميع العبوات المقلدة، ليتم لاحقاً عملية إتلافها، وأكد عليون أن فريق المفتشين بذل جهوداً متواصلة لمدة أسبوع في عملية التحري والدقة في التأكد من بيان المعلومة الواردة، الموقع والجنسيات القائمة، وأكد دور إدارة الرقابة والحماية التجارية الجوهري في التصدي لهذه السلوكيات المخالفة، ومنع انتشارها في الإمارة.

    بدوره صرح مدير قسم الحماية التجارية يوسف البلوشي، بأن القسم أجرى ضبطيات عدة خلال ثلاثة أرباع من العام الجاري بلغت 26 منشأة تجارية ممن تبيع بضائع مقلدة تحمل شعارات لشركات عالمية، منها مرسيدس، وكارتييه، وفان كليف، وشوميت، ولويس فيتون، وكفالو، وقواطع كهربائية هاجر وايتن، وسابس، وأبل. وقامت الدائرة بدورها بتوجيه إنذار أولي للمحال المرصودة وإلزامها بكتابة تعهد بعدم تكرار المخالفة.


     


     

    طباعة