اقتصادية دبي: يمتلكها 246.7 ألف رجل أعمال في 64.36 ألف منشأة أعمال

    الشركات الهندية تضيف 854 ألف وظيفة إلى سوق دبي

    اقتصادية دبي: الأنشطة التجارية تستحوذ على 77.5% من رخص أصحاب المنشآت من الهند. من المصدر

    أظهر تقرير صادر عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي أن 246 ألفاً و737 رجل أعمال هندياً يمتلكون 64 ألفاً و360 رخصة أعمال فاعلة في إمارة دبي.

    وأكدت اقتصادية دبي في بيان، أمس، أن الأنشطة التجارية تستحوذ على النسبة الكبرى من رخص أصحاب المنشآت من الهند، بواقع 49.9 ألف رخصة (بنسبة 77.5%)، فيما وصل عددهم في هذا النشاط إلى 212.5 ألف فرد، تليها الأنشطة المهنية بواقع 13.037 ألف رخصة (30.153 ألف فرد)، إضافة إلى 1404 رخص صناعية (4042 فرداً)، و19 رخصة سياحية (42 فرداً)، لافتة إلى أن الشركات الهندية الفاعلة أسهمت في إضافة 854 ألفاً و234 وظيفة إلى سوق العمل.

    ووفقاً للتقرير، حازت منطقة «ديرة» على إجمالي 34 ألفاً و396 رخصة، تليها منطقة «بر دبي» بواقع 29 ألفاً و866 رخصة، ثم منطقة «حتا» بواقع 98 رخصة تجارية.

    أما بالنسبة لتوزيع الرخص الهندية وفق أعلى 10 مناطق فرعية في دبي، فجاءت منطقة «نايف» في المرتبة الأولى، تليها «برج خليفة»، ثم المرر، والكرامة، وعيال ناصر،

    وبورسعيد، وهور العنز شرق، والمركز التجاري الأول، والقرهود، والقصيص الأولى.

    ومن حيث الأشكال القانونية لرخص رجال الأعمال الهنود، فقد سجلت 53.099 ألف رخصة كشركات ذات مسؤولية محدودة، و5951 مؤسسة فردية، و3622 مؤسسة أعمال مدنية، و644 فرعاً لشركة مقرها في إمارة أخرى، إضافة إلى أشكال قانونية أخرى.

    وأظهر التقرير أن 315 رخصة تجارية تم إصدارها للجنسية الهندية عام 1963، لايزال 108 شركات منها فاعلة لغاية اليوم، وتوزعت هذه الرخص بين «أنشطة تجارية» بواقع 98 رخصة، و«مهنية» بواقع تسع رخص، و«صناعية» برخصة واحدة.

    وأكد تقرير اقتصادية دبي أن عام 2019 يعتبر عام جذب لرجال الأعمال من الجنسية الهندية، إذ وصل عدد الرخص التجارية الجديدة حتى اليوم نحو 5536 رخصة مملوكة لأصحاب المنشآت من الهند، وبلغ عددهم 19 ألفاً و495 فرداً، ما يؤكد استمرارية اقتصاد دبي في مسيرته التنموية، وترسيخ مكانته مركزاً للمال والأعمال على مستوى المنطقة والعالم.


    تحوّل استثنائي

    قال مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة «كي إيه إف» القابضة، فيصل كوتيكولون: «تعدّ دبي من مدن العالم القليلة التي شهدت تحولاً استثنائياً على مدار العقود الثلاثة الماضية، كما أنها تقف وراء عدد من أشهر قصص النجاح، بفضل رؤية قيادة الدولة».

    وتابع: «باعتباري مستثمراً هندياً، فقد شهدت ما تقدمه الحكومة من دعم قوي ساعد (كي إيه إف) على تسطير قصة نجاحها العالمية».

    طباعة