أكدت أن «المعرض» فرصة لتعريف العالم بثقافتنا وتقاليدنا العريقة

    لطيفة القرق تصمم الزي الرسمي لـ 30 ألف موظف ومتطوّع في «إكسبو»

    صورة

    تتولى مصممة الأزياء الإماراتية، لطيفة القرق، تصميم الزي الرسمي لأكثر من 30 ألف موظف ومتطوع في «إكسبو 2020 دبي»، وذلك بعد أن فازت في مسابقة رسمية نظمها المعرض أخيرا، لتحظى بفرصة ثمينة للكشف عن إبداعاتها الفنية الأنيقة والمستدامة للعالم خلال أول إكسبو دولي يُنظّم في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

    وفازت القرق، التي أسست علامة الأزياء «تويستد رووتس»، عقب منافسة جمعتها باثنتين من دور الأزياء التي ترشحت للنهائيات، حيث تم استعراض تصاميم دور الأزياء الإماراتية الثلاث، في حفل أقيم في مركز المتطوعين، في موقع «إكسبو 2020 دبي».

    وستعمل القرق، عن كثب مع فريق المعرض، لتجهيز الزي الرسمي الذي سيرتديه موظفو «إكسبو 2020 دبي» ومتطوعوه، لدى استقبالهم لملايين الزوار القادمين من مختلف أنحاء العالم لحضور هذا الحدث الدولي، الذي يمثل مهرجاناً عالمياً للابتكار يمتد على مدار ستة أشهر من 20 أكتوبر 2020 وحتى 10 أبريل 2021.

    وقالت لطيفة القرق: «يشرفني أن شاركت في هذه المسابقة، وأنا سعيدة للغاية بفوزي بها لأرى حلمي حقيقة ملموسة على أرض الواقع. وجرى تقييم المرشحين من قبل لجنة تحكيم ترأستها وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي، ريم إبراهيم الهاشمي».

    وأضافت: «شعرت بواجب مشاركتي في هذا الإنجاز الوطني التاريخي، واخترت خوض التحدي، ورغبت في ابتكار تصاميم إبداعية تتناغم فيها ثقافة وطني الغالي، وسجله الحافل بالإنجازات».

    وتابعت: «كانت المنافسة التي خضتها رحلة مذهلة تعلمت فيها الكثير عن الإمارات وما يعنيه بالنسبة لنا استضافة الدورة المقبلة من هذا الحدث الدولي، إذ تمثل فرصة ثمينة لتعريف العالم بثقافتنا وتقاليدنا العريقة، وآمل أن تغمر مشاعر الفخر والاعتزاز كل من يرتدي هذا الزي الرسمي أثناء ترحيبه بالعالم في (إكسبو 2020 دبي)».

    وقالت نائب رئيس الفنون والثقافة في «إكسبو 2020 دبي»، الدكتورة حياة شمس الدين: «من المهم بالنسبة لنا أن يعبّر الزي الرسمي لفريق العمل والمتطوعين في (إكسبو 2020 دبي) عن القيم والثقافة الإماراتية الأصيلة، وأن يرمز في الآن ذاته إلى الإبداع والابتكار والتطور».

    وكانت مسابقة التصميم قد أُطلقت لتشجيع مجتمع الأزياء المحلي على الانخراط في الحدث الدولي، ومنح المصممين الفرصة ليكونوا عنصراً رئيساً في الحدث العالمي. وقيم المرشحون للفوز وفق معايير محددة، تشمل العناصر المستوحاة من التراث الإماراتي، واستخدامها العملي، ومراعاتها للاستدامة، والمحافظة في الوقت ذاته على روح علامة «إكسبو 2020 دبي».

    وجرى تقييم المرشحين من قبل لجنة تحكيم ترأستها وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب "إكسبو 2020 دبي"، ريم إبراهيم الهاشمي. وضمت اللجنة أيضاً متطوّعين وموظفين من مختلف أقسام «إكسبو 2020 دبي».

    ويجمع مفهوم تصميم «تويستد رووتس» بطابعه العملي والمتواضع والمناسب الذي يمكن تمييزه بسهولة.

    ويدمج المفهوم أيضاً موضوع الاستدامة في «إكسبو 2020 دبي» عبر تشجيع الناس على التبرع بالأقمشة القديمة التي يمكن إعادة تدويرها، واستخدامها في صناعة الزي الرسمي الجديد. وعلى سبيل المثال، يمكن إعادة تدوير أقمشة البوليستر القديمة لاستخدامها في نسج الياقات وأطراف الأكمام.

    طباعة