في إطار حملتها الانتخابية قبيل تصويت دول المجلس الشهر المقبل

    الكابتن عائشة الهاملي تستعرض رؤيتها لقيادة مجلس منظمة الطيران الدولي

    في إطار الحملة الانتخابية لمنصب رئيس مجلس منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو)، قامت الكابتن عائشة الهاملي، بتلبية دعوة المنظمة لعرض استراتيجيتها ورؤيتها وذلك بحضور رئيس المجلس والأمين العام والدول الأعضاء بمجلس المنظمة، وبحضور سفير الدولة لدى كندا، فهد سعيد محمد الرقباني.
    وتضمن العرض أهم التوجهات والمحاور التي ستنتهجها لتحقيق أهداف المنظمة لضمان سلامة وأمن الطيران و استدامة منظومة الطيران المدني الدولي  بما يخدم  ويحقق مصالح الدول الأعضاء والبالغ عددهم 193 دولة.
    ويعتبر عرض المرشحين لمنصب رئاسة مجلس منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) جزء من الإجراءات الداخلية حيث يتم إنتخاب رئيس مجلس المنظمة كل ثلاث سنوات من خلال تصويت الدول الأعضاء الفائزة في عضوية المجلس.
    وأكدت الهاملي، خلال العرض، على استكمال مسيرة المنظمة الدولية في تعزيز أمن وسلامة الطيران ضمن بيئة مستدامة بالتعاون مع كافة الدول الأعضاء، وأوضحت أن استراتيجيتها في قيادة المنظمة ترتكز على أربع محاور رئيسية هي: الشفافية في الإجراءات، الكفاءة في توظيف الموارد، الشمولية لكافة الدول الأعضاء والأقاليم المختلفة، والابتكار.
    ومن بين المرشحين الثلاث للمنصب، نال عرض المرشحة الإماراتية، استحسان ممثلي الدول الأعضاء، حيث أثنوا على خبرتها الطويلة في المنظمة والتي تمتد لأكثر من عشر سنوات، أثبتت خلالها تمكنها من التعامل مع القضايا الملّحة في مجال الطيران المدني الدولي، وقدرتها على تحقيق التوافق بين الدول الأعضاء في عدد من المبادرات والحملات الدولية التي تصب في مصلحة سلامة وامن الطيران المدني الدولي.
    ومن المقرر أن يتم انتخاب رئيس المجلس في 25 نوفمبر المقبل في مقر المنظمة في مونتريال، كندا، وتعتبر منظمة الطيران المدني الدولي وكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة، تم إنشاؤها في عام 1944 لتولي إدارة وتنظيم شؤون اتفاقية الطيران المدني الدولي (اتفاقية شيكاغو)، وتعمل الإيكاو مع الدول الأعضاء في الاتفاقية وعددها 193 دولة للتوافق مع القواعد والتوصيات الدولية التي تخص الطيران المدني الدولي والسياسات الرامية إلى دعم قطاع الطيران المدني الدولي .

     

    طباعة