يعمل على زيادة عدد اللغات التدريس في «المعهد»

    «دبي العقاري» يخفّض رسوم دورات تأهيل الوسطاء 50%

    هند المري: «الدورات تهدف إلى تنمية المعرفة، وتعزيز مهارات الوسطاء بالسوق العقارية».

    أفاد معهد دبي العقاري بأنه خفض رسوم الدورات التدريبية للوسطاء العقاريين عبر التعليم الإلكتروني بنسبة 50%، مقارنة بالدورات التي يتم حضورها في الدائرة، وذلك بدءاً من أول نوفمبر.

    وذكر المعهد، لـ«الإمارات اليوم»، أن العمل جارٍ على زيادة عدد اللغات التي تتم الدراسة بها في المعهد لتشمل أكثر اللغات استخداماً في دبي، لافتاً إلى أن عدد اللغات التي تتم الدراسة بها حالياً يصل إلى خمس لغات.

    وتفصيلاً، قالت المديرة التنفيذية لمعهد دبي العقاري، الذراع التعليمية لدائرة الأراضي والأملاك بدبي، هند المري، إن المعهد خفض الرسوم الخاصة بالدورات التدريبية لتأهيل الوسطاء العقاريين من خلال التعليم الإلكتروني والذكي بنسبة 50%، مقارنة بالدورات التي يتلقاها الوسطاء في الدائرة، موضحة أن الرسوم أصبحت 1500 درهم مقابل 3000 درهم في السابق، وذلك اعتباراً من الشهر المقبل.

    وأضافت المري أن تلك الدورات تهدف إلى تنمية المعرفة وتعزيز مهارات الوسطاء بالسوق العقارية، فضلاً عن تعزيز مفاهيم التداول العقاري والإجراءات المتبعة لمزاولة النشاط العقاري، وفهم أسواق الأعمال والوضع الاقتصادي والاستعداد لمتغيراته.

    وأشارت إلى أن اللوائح الداخلية في المعهد تتيح لمدير المعهد، بعد استشارة الرئيس الأعلى للمعهد، وهو مدير دائرة «أراضي دبي»، تخفيض الرسوم للدورات بما يصب في رفع مستوى العاملين بالقطاع العقاري.

    وذكرت المري أن المعهد يعمل على توسيع شبكة اللغات التي تتم الدراسة بها في المعهد، لتشمل اللغات الأكثر استخداماً بدبي، مشيرة إلى أن عدد اللغات التي تتم الدراسة بها في المعهد يبلغ خمس لغات حالياً، تشمل: اللغة العربية والإنجليزية والروسية والصينية والهندية.

    وأوضحت أن عدد المتدربين في المعهد، منذ تأسيسه وحتى نهاية العام الماضي، وصل إلى ما يزيد على 70 ألف متدرب.

    وبينت المري أن عدد الدورات التدريبية التي يقوم بها المعهد، من حيث النوعية، تصل إلى 60 نوعاً من الدورات التدريبية، بعضها يوجه للوسطاء مثل دورة التأهيل للوسيط العقاري.


    دورات مختلفة

    بينت المديرة التنفيذية لمعهد دبي العقاري، هند المري، أن هناك دورات تخص القطاعات الفنية للعاملين بالقطاع العقاري، مثل دورة المساحين العقاريين التأهيلية، ودورة تتعلق بإدارة العقارات، والدورة التأهيلية الخاصة بمديري العقارات، إضافة إلى دورات تتعلق بالمهارات، من بينها دورة التفاوض في التداولات العقارية، فضلاً عن الدورات المتعلقة بإدارة المرافق وجمعيات الملاك، مثل دورة إدارة المرافق لمديري جمعيات الملاك، بجانب الدورات التي تعد المهنيين للتحول الرقمي والذكي، وللتوسع العالمي وفهم الثقافات.

    طباعة