تأثيره يتجاوز «المستطيل الأخضر».. ومتابعوه على «إنستغرام» وحده يتجاوزون 134 مليون شخص

    «ميسي».. سفيراً دولياً لنقل رسالة «إكسبو 2020 دبي» إلى العـــالم

    صورة

    في خطوة نالت ترحيباً واستحساناً كبيراً حول العالم، تم اختيار نجم الكرة العالمي وقائد المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، ليونيل ميسي، أول سفير دولي لـ«إكسبو 2020 دبي»، ليمارس دوراً بارزاً ضمن داعمي الحدث العالمي المرتقب، وذلك لدعم أهداف «إكسبو» الرامية إلى ترك بصمة دائمة في درب التقدم البشري، وبناء مستقبل أفضل، وغرس قيم التغيير الإيجابي.

    ميسي:

    - «عندما يتحد الناس من بلدان وثقافات مختلفة، يصبح بإمكاننا التصدي للتحديات العالمية وصنع مستقبل أفضل للأجيال المقبلة».

    ويُعد النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، أحد دعاة أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها الأمم المتحدة، وسفير اليونيسف للنوايا الحسنة، أحد أبرز وأشهر لاعبي كرة القدم على مستوى العالم، إذ يزيد عدد متابعيه على موقع «إنستغرام» لوحده 134 مليون متابع، وفي موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» 89 مليون متابع، ما يجعله من أكثر اللاعبين تأثيراً في كرة القدم في هذا العصر.

    فيلم تسويقي

    وظهر نجم الكرة العالمي في فيلم قصير مع أشخاص من مناطق مختلفة من العالم، يتواصلون بلغة كرة القدم التي يفهمها الجميع، حيث يمررون كرة «إكسبو 2020» في ما بينهم، ويتعاونون معاً كيلا تسقط هذه الكرة على الأرض.

    وقد صُور هذا الفيديو في كل من الإمارات، والهند، وبريطانيا، وإسبانيا، وكينيا، احتفالاً بالتنوّع الثقافي، وقدرته على كسر الحواجز، موجهاً رسالة تحت عنوان: «معاً من أجل عالم أفضل»، في الوقت الذي سيوزّع فيه «إكسبو 2020 دبي» 2020 كرة قدم على الأطفال في كلٍ من الأردن، وكينيا، والفلبين، أي ما مجموعه 6060 كرة.

    وتمثل هذه الكرات هدف «إكسبو» في تيسير التعاون، وتعزيز الروابط بين أفراد المجتمعات المحلية، ونشر السعادة في نفوسهم.

    وقد سبق للنجم العالمي ميسي أن قال: «لا ينجح أي فريق في كرة القدم إلا إذا تعاون أعضاؤه معاً، وهذا الأمر ينطبق على كل البشرية أيضاً، فعندما يتحد الناس من بلدان وثقافات وخلفيات مختلفة، يصبح بإمكاننا التصدي للتحديات العالمية وصنع مستقبل أفضل للأجيال المقبلة».

    تحفيز الأفكار

    - ليونيل ميسي يجسد دور (إكسبو 2020 دبي) العالمي في تحفيز الأفكار الجديدة والابتكار والتقدم.

    بدوره، قال نائب رئيس المبيعات والتسويق في «إكسبو 2020 دبي» سانجيف كوسلا: «بصفته أحد أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم، يجسد ليونيل ميسي دور (إكسبو 2020 دبي) العالمي في تحفيز الأفكار الجديدة والابتكار والتقدم. ويستخدم فيلم الحملة لعبة كرة القدم ليظهر للناس أننا عندما نتواصل ونتعاون، يمكننا صنع مستقبل أفضل لنا جميعاً».

    مصدر للإلهام والتحفيز

    قالت وزيرة دولة، المدير العام لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، ريم الهاشمي، إن تركيز معارض «إكسبو» ينصب على قضايا عالمية ذات شأن واهتمام، وذلك للتفكير في صنع مستقبل أفضل؛ وليست هناك طريقة أنسب للوصول إلى هذا الهدف من تعيين حلفاء يعملون من أجل تحقيق نتائج من شأنها تحسين مستقبلنا.

    وأكدت أنّ لدى «إكسبو 2020 دبي» إيماناً راسخاً بأن الإبداع والتطور هما ثمرة اقتران الناس والأفكار بأساليب إبداعية.

    وأوضحت الهاشمي: «بفضل تألق ليونيل ميسي على أرض الملعب، يجتمع محبوه من كل مكان في الاستاد وأمام شاشات التلفاز، ليستمتعوا بما يقدمه من مهارات، ما يدل على أن تأثيره يتجاوز حدود المستطيل الأخضر، وهذا يجعله الشخص المناسب ليكون أول سفير دولي لنا، وما يدعم اختيارنا له هو أنه تغلب على التحديات الصحية التي واجهته في صغره ونجح، بفضل الكفاح والعمل الجاد، في تحقيق حلمه في التميز على مستوى العالم، ليكون بذلك مصدراً للإلهام والتحفيز. إنه حقاً أنسب شخص للتأثير في الشباب في كل مكان، وحثهم على الانضمام إلينا في مسيرتنا نحو استضافة (إكسبو 2020 دبي)».

    سجل رياضي حافل

    يمتلك النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي سجلاً رياضياً حافلاً بالجوائز والألقاب، إذ حصد في مسيرته الاحترافية التي تمتد لـ13 عاماً، جائزة الكرة الذهبية ست مرات، وجائزة الحذاء الذهبي الأوروبي أربع مرات، ولقب الفيفا كأفضل لاعب في العالم.

    طباعة