من خلال مشروع «توازن» لتطوير منزل مستدام وقابل للتكيّف

    «عزيزي» تدعم مسابقة تتناغم مع شعار «إكسبو 2020 دبي»

    صورة

    أكدت شركة عزيزي للتطوير العقاري، التزامها إزاء تشجيع ثقافة الابتكار بين الشباب، ودعم المبادرات التعليمية التي تعزز التنمية المستدامة، من خلال رعايتها مسابقة «ديكاثلون الطاقة الشمسية الشرق الأوسط» التي كانت أطلقتها وزارة الطاقة الأميركية أخيراً.

    وأفادت الشركة، في بيان أمس، بأن المسابقة تستقطب الجامعات من شتى أنحاء العالم لتصميم وبناء وتشغيل منازل متصلة بالشبكة، تعمل بالطاقة الشمسية، مشيرة إلى أنه يتم تنظيم المسابقة من قبل المجلس الأعلى للطاقة في دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي.

    تعزيز الابتكار

    وقال رئيس عمليات البناء في «عزيزي للتطوير العقاري»، ألكساندروس بونينتس: «إن هذه المسابقة الدولية تهدف إلى تعزيز البحث والابتكار في قطاع المباني الخضراء، من خلال بناء علاقات الشراكة الفعالة بين الأوساط الأكاديمية والصناعية، لذا فإنها تعزز ثقافة الابتكار محلياً، بما يتماشى مع رؤية قيادتنا لتعزيز التنمية المستدامة».

    وأضاف: «نتطلع من خلال دعمنا لهذا النوع من المبادرات الضخمة والمهمة للشباب والتعليم والاستدامة، إلى حفز التغيير الإيجابي، وإحداث التأثير الملموس في حياة الناس».

    فريق «توازن»

    وأشار بونينتس، إلى أن «دعم الشركة لفريق (توازن) المشارك في (أولمبياد المباني المستدامة)، يؤكد تركيزها على تشجيع المواهب الشابة على الابتكار، والتوصل إلى الحلول المبتكرة التي تضيف قيمة عالية إلى صناعتنا ومستقبلنا على نطاق أوسع».

    وقال إنه في النسخة الثانية من المسابقة، وتماشياً مع شعار «إكسبو 2020 دبي» تحت عنوان «تواصل العقول وصنع المستقبل»، تدعم «عزيزي» للتطوير أكاديمية «مانيبال» للتعليم العالي بدبي في مشروع «توازن»، وهو عبارة عن منزل مستدام وقابل للتكيف.

    وذكر بونينتس أنه من خلال تسليط الضوء على ركائز «الفرص والاستدامة والابتكار»، وهي الموضوعات الفرعية الثلاثة لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، سيتم خلال هذه المسابقة عرض المشروعات المبتكرة للمواهب الشابة.

    منزل «توازن»

    وأوضح بونينتس أن الغرض من منزل فريق «توازن» الذي يتسع لأسرة واحدة، يتمثل في الاستفادة من الطاقة الشمسية بشكل أساسي، وسيكون عبارة عن مبنى خالٍ تماماً من الانبعاثات الضارة، وإيجابي الطاقة لاعتماده على الطاقة الشمسية بالكامل، ما يجعله متوافقاً بالكامل مع الاشتراطات المحلية والدولية الخاصة بالمباني الخضراء، بل يمكنه أن يتجاوزها.

    ولفت إلى أن الطلاب سيعتمدون في تطوير المنزل على الطباعة ثلاثية الأبعاد والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، بالتوافق مع تركيز إمارة دبي على قيادة الثورة الصناعية الرابعة، موضحاً أن المسابقة ستشهد تطوير 225 منزلاً فريداً مستداماً، بمشاركة فرق تمثل 38 دولة.


    - المسابقة تهدف إلى تعزيز البحث والابتكار في قطاع المباني الخضراء.

    - سيتم خلال المسابقة عرض المشروعات المبتكرة للمواهب الشابة.

    نموذج للابتكار والاستدامة

    قال رئيس عمليات البناء في «عزيزي للتطوير العقاري»، ألكساندروس بونينتس، إن «مشروع المنزل المستدام الذي اقترحه فريق (توازن) يعد نموذجاً للابتكار والاستدامة، إذ لا يقتصر الأمر على التصميم وتوظيف التقنيات الفريدة واستخدام المواد المتخصصة، بل يأخذ في الحسبان أيضاً الكلفة والكفاءة في استخدام الطاقة، والحد من البصمة الكربونية وندرة المياه».


    225

    منزلاً مستداماً تشهدها

    المسابقة بمشاركة

    فرق تمثل 38 دولة.

    طباعة