منصة «71 Hub» تستقبل طلبات الشركات للتسجيل فيها حتى 17 نوفمبر المقبل.

    «مبادلة»: صندوقان للاستثمار في شركات التكنولوجيا بـ 250 مليون دولار

    صورة

    انطلقت في أبوظبي، أمس، فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان أبوظبي للتكنولوجيا المالية (فينتك أبوظبي). وفي وقت أعلنت فيه «مبادلة للاستثمارات المالية» التابعة لـ«شركة مبادلة للاستثمار» عن إطلاق أول صندوقين استثماريين في شركات التكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بقيمة 250 مليون دولار، أكدت منصة «71 Hub» استقبال طلبات الشركات للتسجيل في المنصة حتى 17 نوفمبر المقبل.

    منصة «71 Hub»

    وتفصيلاً، كشف الرئيس التنفيذي لمنصة «71 Hub»، محمود عدي، أن المنصة توفر دعماً مباشراً وغير مباشر للشركات المسجلة فيها، والتي وصل عددها حتى الآن إلى 18 شركة، لافتاً إلى أن المنصة تقرّب بين رواد الأعمال والجهات والشركات الحكومية التي تبحث عن حلول مبتكرة بما يضمن توفير عقود تجارية مجزية لها.

    وأضاف، في تصريحات على هامش مهرجان أبوظبي للتكنولوجيا المالية (فينتك أبوظبي)، الذي بدأ أعمال دورته الثالثة في أبوظبي أمس، أن من المستهدف الوصول بعدد الشركات والمؤسسات المعتمدة في المنصة إلى 100 في غضون ثلاث سنوات.

    وأكد أن الشركات والمؤسسات المعتمدة في المنصة نجحت في تقديم ابتكارات وبرامج تكنولوجية إبداعية تتوافق مع شروط ومعايير المنصة، وهي تعمل في قطاعات التكنولوجيا المختلفة، بما فيها: التكنولوجيا المالية، والتكنولوجيا الطبية، والخدمات المقدمة عن طريق التكنولوجيا.

    قبول الطلبات

    ذكر عدي أنه تم فتح باب الطلبات أمام الشركات للتسجيل في المنصة من نهاية سبتمبر الماضي وحتى 17 نوفمبر المقبل، مشيراً إلى وجود إقبال كبير، إذ جاوز عدد الطلبات 300 طلب حتى الآن، ومن المقرر دراستها ثم الإعلان عن الدفعة الجديدة من الشركات التي ستدخل المنصة بحلول مطلع 2020.

    وكشف الرئيس التنفيذي لمنصة «Hub71»، أن 50% من الشركات المسجلة بالمنصة تم تأسيسها في الإمارات، والبقية من دول عربية، وأميركا، وأوروبا، وسنغافورة.

    حوافز ودعم

    وأكد عدي أن الشركات المسجلة ستستفيد من حوافز الدعم التي تتيحها المنصة، وتشمل توفير الدعم من حيث المعيشة، والمساحات المكتبية، والتأمين الصحي لمؤسسي الشركات الناشئة والموظفين العاملين فيها، وذلك بهدف تخفيف العبء على الشركات ومساعدتها على استثمار رأس المال المتوافر لديها في التوسع بأنشطتها واستقطاب كوادر ذات كفاءات عالية.

    وأشار إلى أن حوافز دعم أخرى يجري دراستها حالياً لتقديمها للشركات الناشئة، مبيناً أن الدعم يقدم بشكل مجاني للشركات في مرحلة التأسيس، وبنسبة 50% للشركات التي انتهت من عمليات التأسيس وبدأت في مرحلة التوسع.

    وقال إن هناك نقاشاً من قبل الشركات المسجلة في المنصة مع ثلاث أو أربع شركات حكومية لتوقيع صفقات، إذ تساعدهم المنصة في الحصول على عقود حكومية، لافتاً إلى أن الشركات الـ18 المسجلة في المنصة استقطبت تمويلات بنحو 20 مليون دولار منذ تأسيسها، فيما تخطط لاستقطاب 100 مليون دولار، العام المقبل.

    وأكد عدي أن أبوظبي تمضي بوتيرة نمو سريعة بحيث أصبحت الوجهة المفضّلة لشركات التكنولوجيا الناشئة، مدعومة بما توفره المنصة من حزم تحفيزية وشركاء تسريع أعمال عالميين.

    وأشار إلى التعاون مع حكومة أبوظبي، من خلال مكتب أبوظبي للاستثمار، إذ جرى الإعلان في مارس الماضي عن تدشين صندوق دعم بقيمة 535 مليون درهم للقطاع الخاص للاستثمار في الشركات الناشئة وشركات رأس المال المغامر ضمن منصة «Hub71».

    صندوقا استثمار

    إلى ذلك، أعلنت مبادلة للاستثمارات المالية، التابعة لـ«شركة مبادلة للاستثمار»، خلال المهرجان أمس، عن إطلاق أول صندوقين استثماريين في شركات التكنولوجيا، بقيمة تبلغ 250 مليون دولار (918 مليون درهم). وستستثمر هذه الصناديق في قطاع الأعمال الناشئة المزدهر في المنطقة، كما ستعمل على تمكين المواهب التكنولوجية في الإمارة ومختلف أنحاء المنطقة.

    وسيكون الصندوق الأول على شكل صناديق بقيمة 150 مليون دولار (551 مليون درهم)، والذي سيستثمر في الصناديق الملتزمة بدعم منصة التكنولوجيا العالمية Hub71. وكجزء من هذا البرنامج، أعلنت «مبادلة للاستثمارات المالية» التزامها بتمويل ثلاث شركات، هي: شركة «داتا كوليكتيف» في سان فرانسيسكو، وشركة «ميدل إيست فينتشر بارتنرز»، وشركة «غلوبال فينشترز».

    ويتضمن برنامج الاستثمار تخصيص صندوق بقيمة 100 مليون دولار (367 مليون درهم) للاستثمار المباشر في شركات تكنولوجيا ناشئة تدار من قبل مؤسسيها، وملتزمة بالعمل من خلال منصة Hub71، ويطمح الصندوق إلى تمويل 15 شركة مختلفة.

    طباعة