مسؤولان: 36 شركة إنجليزية تشارك في «أسبوع جيتكس للتقنية 2019»

    شركات تكنولوجيا بريطانية ناشئة تتجه إلى الاستثمار في الإمارات

    قال مسؤولان بريطانيان، إن قطاعات الرعاية الصحية والذكاء الاصطناعي والتعليم والتكنولوجيا من أبرز القطاعات التي تهتم بها الشركات البريطانية في الإمارات، مشيرين إلى توجه شركات التكنولوجيا البريطانية الناشئة للاستثمار في الدولة، وتقديم أعمالها إلى منطقة الشرق الأوسط.

    وأضاف المسؤولان لـ«الإمارات اليوم» على هامش «أسبوع جيتكس للتقنية 2019» أن قطاعات الذكاء الاصطناعي والفضاء ستكون من أبرز القطاعات التي ستركز عليها الشركات الإنجليزية الـ36 المشاركة خلال المعرض.

    وتفصيلاً، قال القنصل العام للسفارة البريطانية في دبي، أندرو جاكسون، إن هناك 36 شركة بريطانية مشاركة في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2019» الذي انطلقت فعالياته في دبي، أمس، مشيراً إلى أن بعض تلك الشركات يأتي إلى دبي منذ 10 إلى 12 عاماً، فيما جاء بعضها الآخر للمرة الأولى في دورة المعرض الحالية.

    وأضاف جاكسون أن أحدث الأرقام تشير إلى نمو التجارة بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة بنسبة 4.9%، موضحاً أن حجم التبادل التجاري خلال الفترة من مارس من العام الماضي إلى مارس 2019، بلغ 17.2 مليار جنيه إسترليني (نحو 77.9 مليار درهم).

    وذكر أن هناك العديد من الشركات البريطانية العاملة في الإمارات منذ سنوات عدة، لكن السمة البارزة الآن هي جذب الإمارات خلال الفترة الحالية للشركات العاملة في القطاع التكنولوجي بصورة أكبر عن بقية القطاعات الأخرى.

    وتابع: «الشركات الكبرى متواجدة في الإمارات منذ عشرات السنوات، لكن حالياً هناك اتجاه ملحوظ لتوجه الشركات البريطانية الصغيرة لاسيما التكنولوجية منها للاستثمار في الدولة».

    وأوضح أن قطاعات الرعاية الصحية والذكاء الاصطناعي والتعليم والتكنولوجيا من أبرز القطاعات التي تهتم بها الشركات البريطانية في الإمارات.

    من جهته، قال المفوض التجاري البريطاني لشؤون الشرق الأوسط، سايمون بيني، إن «بريطانيا تعد من أكبر خمس دول مستثمرة في دولة الإمارات، حيث يوجد 5000 شركة بريطانية في الدولة، بينما يعمل نحو 100 ألف بريطاني في الإمارات حالياً».

    وأضاف أن البريطانيين يفضلون الاستثمار في الإمارات خصوصاً مع سهولة الأعمال.

    وأشار بيني إلى أن الحكومة الإماراتية اتخذت خطوات جادة خلال العقد الماضي لتسهيل الأعمال، ما جعلها تتبوأ هذه المراكز المتقدمة كأفضل دولة على مستوى الشرق الأوسط في تسهيل وتيسير الأعمال.

    وذكر أنه في حال تقديم الحكومة المزيد من الدعم للشركات الصغيرة والمتوسطة، فإن ذلك سيسهم في جذب الشركات الناشئة التي تعتبر من أكبر الشركات نمواً في العالم خلال الفترة الماضية.

    وأكد بيني أن العديد من شركات التكنولوجيا البريطانية ستأتي إلى الإمارات لتقديم أعمالها إلى منطقة الشرق الأوسط.

    وأفاد بأن قطاعات الذكاء الاصطناعي والفضاء وغيرها، ستكون من القطاعات التي ستركز عليها الشركات البريطانية خلال معرض «أسبوع جيتكس 2019».

    طباعة