دبي تحتضن أولى المنصات الرقمية المؤمنة بالكامل


    بدأت شركة «بيورنسي»، أولى المنصات الرقمية المؤمنة عالمياً، العمل على مركز «بلوك تشين» للبحوث والتنمية في دبي، كمركز تطوير يساعد الشركات القائمة والشركات الناشئة على تسخير قوة «بلوك تشين» لحل التحديات الفورية وإثبات مستقبل أعمالها، حيث يركز المركز على إنشاء العقود الذكية التي تمكن الشركات من التجارة مع الكيانات عبر الحدود الجغرافية.
    وقال المؤسس والمدير التنفيذي لـ«بيورنسي»، محمد عبدالسلام، إن «دبي تعد حاضنةً للشركات الابتكارية والإبداعية، وهي قاعدة انطلاق الشركة نحو السوق العربية، من خلال كسب ثقة المستخدمين والمتابعين والمتداولين»، مضيفاً: «رأينا في (بيورنسي)، ومن خلال مركز تطوير (بلوك تشين)، أن معظم الشركات الصغيرة لا تملك موارد البرمجة لإنشاء عقود ذكية، وليس لديها القدرة على التحقق من الأطراف الخارجية إذا لزم الأمر، لذا يقدم مركز (بلوك تشين) خدماته لهذه الشركات بما فيها إنشاء عقود ذكية مفصلة للمعاملات عالية القيمة لمرة واحدة تشمل أطراف متعددة، فضلا عن إنشاء عقود ذكية يمكن تطبيقها على المعاملات الجماعية، كنظم التجارة الإلكترونية للعقود».
    وذكر عبدالسلام في بيان اليوم، أن «الشركة ستكون من أوائل منصات العملات الرقمية المؤمنة عالمياً، وبأيدي عربية خبيرة 100%»، لافتاً إلى أن «تقنية (بلوك تشين)، ورغم ما يثار حولها من إشاعات، إلا أنها أدوات مستقبلية مضمونة، بدأت بالتوسع بشكل كبير بعد عام 2010، وزادت من تعاملات الشركات والحكومات بها، لتحسين اقتصادها أو لدعمه بطرق شتى».
     

    طباعة