مواطنتان ضمن فريق «المفاعل النووي السلمي»

هند الزيودي «يمين» مع هند النقبي. الإمارات اليوم

تعتبر المواطنتان هند النقبي وهند الزيودي، أول فتاتين في المنطقة تحصلان على رخصة تشغيل المفاعل النووي، لتنضما بذلك إلى فريق كبير يضم 35 مشغلاً، من بينهم 23 مواطناً ومواطنة.

وقالت هند الزيودي لـ«الإمارات اليوم» على هامش «مؤتمر الطاقة العالمي» في أبوظبي، أمس: «أفخر بأن أكون ضمن الدفعة الأولى لتشغيل المفاعل النووي السلمي لدولة الإمارات، حيث التحقت بالعمل في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عام 2012، بعد حصولي على درجة البكالوريوس في الهندسة الكيميائية من جامعة الإمارات».

وأضافت: «خضعت لتدريب عملي وعلمي مكثف في كل من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، ما أسهم كثيراً في تنمية قدراتي».

بدورها، قالت المواطنة هند النقبي: «أعمل كمشغل أول مفاعل نووي في شركة نواة للطاقة، وتخرجت في جامعة الشارقة بعد دراسة الهندسة الكهربائية، والتحقت بالعمل في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عام 2011».

وأضافت النقبي أن البرنامج النووي السلمي لدولة الإمارات مشروع حيوي يستحق أن يكون الجميع جزءاً منه، لاسيما في ظل التحفيز المستمر للمرأة من قبل قيادة الدولة.

طباعة