اقتصادية دبي: إجراءات تنعكس إيجاباً على تنافسية الإمارة عالمياً

8 خطوات ميسّرة لتسجيل الشركات الجديدة في دبي

اقتصادية دبي: انطلاق الشركات في الإمارة أصبح أسرع وأسهل من أي وقت مضى. أرشيفية

أكدت اقتصادية دبي أن عملية تسجيل الشركات الجديدة وإصدار الرخص التجارية سهلة وسريعة، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على تنافسية دبي عالمياً باعتبارها المنصة المثالية للتوسع واستدامة الشركات الإقليمية والعالمية.

وأوضحت أن انطلاق الشركات في دبي أصبح أسرع وأسهل من أي وقت مضى، تماشياً مع رؤية اقتصادية دبي لمساعدة أصحاب الشركات في إطلاق وتوسيع أعمالهم دون الحاجة إلى عمليات وإجراءات مطولة.

وأضافت أنه عند رغبة رجل الأعمال في تأسيس منشأة اقتصادية (مؤسسة أو شركة) في إمارة دبي، فإنه يتوجب التسجيل لدى اقتصادية دبي المعنية بتسجيل وترخيص المؤسسات والشركات في الإمارة.

ولبدء تأسيس المنشأة الاقتصادية في إمارة دبي، فإنه يتوجب استكمال ثماني خطوات هي:

1- تحديد النشاط الاقتصادي للمنشأة:

تحديد النشاط هو الخطوة الأولى في عملية إصدار الرخصة التجارية، إذ يتم من خلال النشاط تحديد الأطراف المرتبطة بهذا النشاط، والأشكال القانونية المسموح بها للنشاط. وهناك ما يزيد على 2200 نشاط اقتصادي متاح في إمارة دبي، وتقسم هذه الأنشطة ضمن مجموعات مختلفة: أنشطة تجارية، أنشطة صناعية، أنشطة مهنية وأنشطة سياحية.

ويرتبط نوع الرخصة بنوع النشاط، فلو كان نشاط الرخصة مهنياً، فإن نوع الرخصة يكون «مهنياً»، ولو اجتمع في الرخصة أكثر من نوع من الأنشطة، نأخذ النشاط الأكبر. ويمكن دمج الأنشطة الصناعية والتجارية والمهنية بشرط أن تكون الأنشطة متجانسة أو إصدار تصريح للنشاط المراد إضافته، ومثال ذلك: لو اجتمعت الأنشطة التجارية والمهنية في رخصة واحدة فيكون نوع الرخصة تجارياً لأن النشاط التجاري هو النشاط الأكبر (لا ينطبق هذا على الأنشطة السياحية).

وعلى الرغم من كون اقتصادية دبي الجهة الوحيدة المعنية بترخيص المنشآت الاقتصادية في إمارة دبي، فإنه يتوجب معرفة أن بعض الأنشطة الاقتصادية تخضع لجهات محلية واتحادية أخرى تعمل على تنظيم مزاولة هذه الأنشطة ضمن شروط وضوابط تحددها القوانين والتشريعات الخاصة بهذه الجهات.

2- تحديد الشكل القانوني والأطراف:

عند تحديد الشكل القانوني للمنشأة الاقتصادية في دبي، ينبغي أن يؤخذ نوع الشركة ونشاطاتها وعدد وجنسية الشركاء، وتقسيم حصص الشركاء في الحسبان، إذ يرتبط الشكل القانوني للمنشأة الاقتصادية في دبي ارتباطاً مباشراً بالأنشطة الاقتصادية المختارة، وعلى رجال وسيدات الأعمال التحقق من الأنشطة الاقتصادية وتوافقها مع الأشكال القانونية.

3- تحديد وحجز الاسم التجاري:

يرتبط الاسم التجاري بالمنشأة، ويكون خاصاً بها ويميزها عن غيرها من المنشآت، حيث يتم معظم التعاملات مع المنشأة من خلال اسمها التجاري. ويلعب الاسم التجاري دوراً مهماً في القيمة السوقية للشركات والمؤسسات، إذ إنها عادةً ما يتم تقديرها من ضمن أصول الشركة، وتحسب قيمة الاسم التجاري والعلامة التجارية على أساس صافي العائدات الحالية والمستقبلية للشركة.

4- التقديم على شهادة الموافقة المبدئية:

شهادة الموافقة المبدئية هي وثيقة تثبت أن اقتصادية دبي ممثلة بقطاع التسجيل والترخيص التجاري لا تمانع في تأسيس المنشأة الاقتصادية (سواء مؤسسة أو شركة)، وتفيد بأنه يمكن الانتقال إلى الخطوة التالية للحصول على الرخصة التجارية.

5- إعداد عقد التأسيس أو اتفاقية وكيل خدمات

بناء على الشكل القانوني للشركة، يمكن أن يتطلب الأمر صياغة وتوقيع عقد تأسيس، كما قد يتطلب الأمر في بعض الحالات إبرام اتفاقية وكيل خدمات محلي أو وكيل شركة.

6- اختيار موقع الشركة وتوثيق عقد الإيجار

يجب على جميع الشركات في دبي، أن يكون لديها عنوان فعلي قائم في الإمارة وفقاً لعقد إيجار مصدق من هيئة التنظيم العقاري في دبي (إيجاري).

7- الحصول على موافقات الجهات المنظمة (عند الضرورة)

يتطلب بعض الأنشطة التجارية موافقات خاصة للترخيص من قبل الجهات الحكومية (الاتحادية أو المحلية) المنظمة لتلك الأنشطة. وفي حال تطلبت الأنشطة المدرجة ضمن الرخصة التجارية موافقة جهة أو أكثر من الجهات المنظمة للنشاط، تتوجب مراجعة هذه الجهات لاستيفاء اشتراطاتها ومستنداتها المطلوبة.

8- استلام الرخصة التجارية

يتم استلام الرخصة بعد استيفاء جميع متطلباتها من اقتصادية دبي المعنية بإصدار الرخص.

الاسم التجاري للمنشأة خاص بها ويميزها عن غيرها.

طباعة