اليابان تستخدم آلية تكييف طبيعية في جناحها بـ«إكسبو 2020 دبي»

وضعت اليابان اليوم، حجر أساس جناحها في معرض «إكسبو 2020 دبي»، قبيل 421 يوماًَ من موعد انطلاق هذا الحدث الدولي المرتقب الذي يحمل نكهة عربية للمرة الأولى في تاريخه الممتد لنحو 170 عاماً، في وقت أكدت فيه اليابان أنها ستستخدم آلية تكييف طبيعية في جناحها مستهلمة من التقنيات التقليدية العربية واليابانية.

وحضر حفل وضع حجر الأساس، الذي أقيم في موقع «إكسبو2020 دبي»، سفير اليابان لدى الدولة، إكيهيكو ناكاجيما، والقنصل العام لليابان في دبي، أكيما أوميزاوا، والمفوض العام لجناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي»، تومياسو ناكامورا، والمدير التنفيذي لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، نجيب العلي.

ويقوم جناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي» على مفهوم: «مشاركة - انسجام - عمل»، ويتضمن تجربة عالية التقنية تعتمد على موضوعات: المياه، والرياح، والضوء.

وسيتم تشجيع الزوار على تفعيل رسالة ومفهوم الجناح، مع اكتشاف الفن والثقافة والتكنولوجيا النابضة بالحيوية في دولة اليابان الواقعة في أقصى الشرق. كما يركز تصميم وبناء جناح اليابان على «العلاقة بين الشرق الأوسط واليابان»، و«الاستدامة»، وهما مفهومان تم دمجهما في تصميم ومحتوى الجناح الذي تم استلهامه من العمارة، والتكنولوجيا، والثقافة الشرق أوسطية واليابانية.

وعبر المفوض العام لجناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي»، تومياسو ناكامورا، عن سعادته بوضع حجر أساس جناح بلاده في المعرض. وقال إن تصميم وبناء جناح اليابان يركز على «العلاقة بين الشرق الأوسط واليابان» و«الاستدامة» ليمثل جسراً يربط رسالة «إكسبو 2020 دبي» بـ«إكسبو 2025 أوساكا - كانساي» الذي ستستضيفه اليابان.

وأوضح ناكامورا أنه سيتم دمج عناصر من أنماط «الأرابيسك» و«الأسانوها» على واجهة مبنى جناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي»، ليعكس التاريخ الطويل من العلاقات المتينة والروابط الثقافية بين اليابان والشرق الأوسط، في وقت ستكون فيه واجهة المبنى ثلاثية الأبعاد، وتم استلهامها من تكوينات «الأوريغامي» الياباني التي ترمز إلى احترام الآخرين عبر فن «الأوريغاتا» الياباني.

وأكد أن جناح بلاده في «إكسبو 2020 دبي» سيستخدم آلية تكييف طبيعية تم استلهامها من التقنيات التقليدية العربية واليابانية في إطار تعزيز ثقافة «الاستدامة».

من جانبه، قال المدير التنفيذي لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، نجيب العلي، إن فريق اليابان في موقع «إكسبو2020 دبي» احتفل اليوم بوضع حجر الأساس لجناح بلاده في موقع الحدث الذي سيعكس التطور والتقنيات المتعددة المستمدة من ثقافة اليابان العريقة، مشيراً إلى أن الإمارات واليابان تتمتعان بعلاقات استراتيجية تضرب جذورها في أعماق التاريخ.

ونوه إلى أن الأعمال في موقع «إكسبو 2020 دبي» بلغت مرحلة متقدمة وفق الجدول الزمني المحدد، استعداداً لاستضافة العالم بعد 421 يوما وتقديم تجربة استثنائية لأكثر من 25 مليون زائر متوقع لهذا الحدث الدولي.

وأضاف: «مع أكثر من 65 حدثاً يومياً على مدار ستة أشهر في (إكسبو 2020 دبي)، سيختبر الزوار أحدث تقنيات المستقبل، ويشهدون احتفالات متعددة الثقافات، ومهرجانات الطعام، والهندسة المعمارية المذهلة».

 

 

طباعة