للتأكد من توافر سلع العيد

حملات تفتيشية لاقتصادية دبي في الأسواق الرئيسة ومنافذ البيع الكبرى

صورة

نفذ مفتشون تابعون لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، سلسلة من الزيارات الميدانية إلى الأسواق التخصصية وكبرى منافذ البيع على مستوى إمارة دبي. وقالت اقتصادية دبي إن الزيارات الميدانية استهدفت التأكد من استقرار الأسواق، وتوافر السلع التي يزيد الطلب عليها خلال فترة عيد الأضحى، فضلاً عن التواصل مع التجار وتوجيههم لاتباع أعلى معايير الشفافية في عملية البيع ومع المستهلكين من جهة أخرى، والاستماع إلى استفساراتهم وملاحظاتهم وشكاواهم الميدانية، مؤكدة أن الأسواق خلال مناسبات الإجازات والأعياد تشهد نمواً لافتاً في الطلب على السلع والمنتجات، خصوصاً السلع الغذائية، ما يستدعي التواجد في الأسواق لضمان تطبيق القانون والتعليمات المنظمة لعملها.

وقال مدير أول قسم توعية المستهلك في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي، عبداللطيف المرزوقي، لـ«الإمارات اليوم»، إن «القطاع يسعى إلى تعزيز الرقابة على منافذ البيع والأسواق من خلال التواصل مع المستهلكين والتجار»، مشيراً إلى أن الحملات سعت أيضاً إلى زيادة مستوى الوعي بالمعايير المطلوبة في الممارسة التجارية التي تضمن توازن العلاقة بين التاجر والمستهلك، خصوصاً خلال فترة عيد الأضحى التي تشهد نمواً لافتاً في الطلب على شراء المنتجات الغذائية واللحوم.

وأضاف أن أولى الزيارات استهدفت الأسواق الكبرى في دبي، منها سوق المواشي في منطقة القصيص، وسوق الواجهة البحرية، وسوق الخضراوات والفاكهة الرئيس في ورسان، بالإضافة إلى عدد من منافذ البيع من بينها «كارفور»، وبعض المراكز التجارية الكبرى.

وذكر المرزوقي أن الزيارات استهدفت التأكد من صدقية العروض التجارية، ومدى شفافية المعاملات التجارية، مشيراً إلى أنها عملت على التأكد من صدقية الأسعار من خلال مطابقة أسعار الأرفف بالسعر عند صندوق الدفع (الكاشير)، وجرى خلال الزيارات التواصل مع التجار والمسؤولين في المراكز والأسواق، للتأكيد على المعايير الأساسية لتنظيم العروض التجارية، والابتعاد عن الممارسة التي تضرّ سمعة التاجر والأسواق.

وبيّن أن مفتشي اقتصادية دبي لاحظوا بعض الممارسات الخاطئة خلال الزيارات التفتيشية، لكن جرى تصحيحها من خلال التنبيه على المسؤولين في المنافذ من دون تسجيل مخالفات، مشيراً إلى أن أبرز الملاحظات كانت ضرورة وضع بيانات السلعة باللغة العربية إلى جانب اللغة الإنجليزية، ووضوح الأسعار على السلع بما لا يحتمل أي التباس لدى المستهلك، فضلاً عن أهمية وضوح السياسات، والتعامل بشفافية مع المستهلكين.

وأكد أن إدارة حماية المستهلك تسعى إلى تعزيز الثقة والشراكة مع القطاع الخاص، من خلال الاطلاع على أبرز الممارسات المتبعة من قبل التجار، والتأكد من التزامهم بمعايير اقتصادية دبي، مشدداً على حرص اقتصادية دبي على عدم تكرار المخالفات والحد منها.

ودعا المرزوقي المستهلكين إلى ضرورة التواصل مع اقتصادية دبي من خلال مركز الاتصال 600545555، وذلك في حال تقديم الشكاوى أو طرح الاستفسارات، لافتاً إلى أنه يمكن للمستهلكين تسجيل أي شكاوى أو ملاحظات عبر تطبيق «مستهلك دبي» المتوافر على متجرَي «آب ستور»، و«غوغل بلاي».

طباعة