لهذا السبب... رحلة جوية تحت التهديد كل 3 ساعات في أوروبا

قالت الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران "إياسا"، إن رحلة جوية داخل الاتحاد الأوروبي تتعرض للتهديد كل ثلاث ساعات بسبب الركاب المشاغبين الذين يتصرفون بطريقة غير لائقة أو تخريبية، مشيرة إلى أن ما لا يقل عن 70% من هذه الحوادث تنطوي على شكل من أشكال العدوانية تجاه الطاقم أو الركاب الأخرين.

وذكرت الوكالة في إطار إطلاقها حملة لتعزيز مستويات السلامة الجوية بسبب هذا التهديد، وأطلعت عليها "الإمارات اليوم"، أن رحلة جوية تجبر للهبوط اضطراريا مرة واحدة كل شهر عندما تأخذ الأمور منحاً تصاعدياً خطيراً، مشيرة إلى أن عدد الحوادث المرتبطة بالركاب المشاغبين ارتفع في عام 2018 بنسبة 34% مقارنة مع عام 2017.

وبينت أن هذه الأرقام مثيرة للقلق لأنها تظهر اتجاها متزايدا في عدد الحوادث التي تؤثر بشكل مباشر على سلامة الطاقم والركاب.

ووفقاٌ لهيئة الطيران المدني البريطانية فإن سلوك الركاب الفوضوي هو أحد الأسباب الرئيسة لتحويل الرحلات الجوية، موضحة أن لحالات الشغب هذه عواقب وخيمة، فإلى جانب الملاحقة المدنية، يحق لشركات الطيران رفض نقل الركاب الذين يشكلون خطراً محتملاً على سلامة الطائرة أو طاقمها أو ركابها.

والراكب المشاغب أو غير المنضبط، مصطلح يشير إلى الركاب الذين لا يحترمون قواعد السلوك على متن الطائرات أو اتباع تعليمات أعضاء الطاقم والامتثال للتعليمات، وتالياً فهم يعرقلون النظام الجيد والانضباط على متن الطائرة.

طباعة