حققت أعلى معدل اهتمام مفتوح منذ نوفمبر 2016

«دبي للذهب» تسجل قفزة في تداولات الروبية الهندية خلال مايو

شهدت بورصة دبي للذهب والسلع، قفزة هائلة في تداولات الروبية الهندية خلال مايو الماضي، بالتزامن مع اقتراب انتهاء الانتخابات في الهند، ما دفع البورصة إلى تسجيل معدل اهتمام شهري مفتوح بلغ 406 آلاف و203 عقود، وهو أعلى معدل اهتمام مفتوح تسجّله البورصة منذ نوفمبر 2016.

وأفادت البورصة في بيان لها أمس، بأن استمرار التوترات السياسية في جميع أنحاء أوروبا على خلفية المحادثات الجارية بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، أدى إلى تسجيل أعلى معدل اهتمام شهري مفتوح لعقود اليورو الآجلة بواقع 3886 عقداً.

وبحسب البورصة، فقد وصل إجمالي حجم التداولات خلال مايو 2019 إلى مليون و827 ألفاً و176 عقداً بقيمة 35 مليار دولار.

وحقق جميع عقود الروبية الهندية الثلاثة أداءً قوياً خلال مايو الماضي، إذ سجلت «عقود كوانتو الروبية الهندية الآجلة»، وهي مؤشر أسعار أزواج عملات الدولار الأميركي والروبية الهندية، أفضل أداء شهري لها على الإطلاق، مع تداول أكثر من مليوني عقد منذ بداية عام 2019 وحتى تاريخه، بزيادة نسبتها 28% على أساس سنوي. كما سجّلت عقود الروبية الهندية المصغّرة الآجلة ثالث أعلى معدل اهتمام مفتوح بواقع 117 ألفاً و390 عقداً.

وقال الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع، ليس ميل، إن معدلات الاهتمام المفتوح التي سجلناها في مايو 2019 تعكس قوة منصتنا للتداول، وهي مؤشر واضح على النمو المستدام الذي نحققه من حيث اهتمام وسيولة المستثمرين.

وتابع: «لم يكن هذا الأداء مفاجئاً لنا على الإطلاق في ضوء الجهود الكبيرة التي نبذلها من أجل تزويد المشاركين في السوق بمجموعة واسعة من المنتجات لإدارة المخاطر بشكل فعال، وحماية أنفسهم في خضمّ التقلبّات التي تشهدها السوق»، لافتاً إلى أن نتائج الشهر الماضي قدمت مثالاً بارزاً على ذلك، إذ شهدنا أداءً قوياً لمحفظة الروبية الهندية الخاصة بالبورصة، مع اقتراب موعد الانتخابات الهندية، وسعي أعضاء البورصة لتداول عقودها لأغراض التحوط والاستثمار.

وبحسب البورصة، فقد اكتسبت العقود الآجلة لـ«خام غرب تكساس الوسيط» في بورصة دبي للذهب زخماً قوياً في مايو 2019 في ضوء التقلبات المتزايدة لأسواق النفط. وسجّل العقد نمواً بنسبة 90% على أساس شهري، وبنسبة 74% على أساس سنوي.

طباعة