«المركزي»: 7 جهات رسمية اشتركت في «الخصم المباشر»

أفاد المصرف المركزي بأن سبع جهات ومؤسسات رسمية قامت بالانضمام لنظام الخصم المباشر، إلى جانب المؤسسات المالية العاملة بالدولة، مؤكداً أنه يعمل على إضافة بعض الخدمات الأخرى في المستقبل، من أجل تسهيل تنفيذ عمليات تحصيل الدفعات المصدرة من مؤسسات أخرى.

وأشار إلى أن العام الماضي شهد ارتفاعاً نسبياً، في عدد المؤسسات التي انضمت لقائمة المشاركين في النظام إلى جانب المؤسسات المالية العاملة بالدولة، ومن ضمن تلك المؤسسات مزودو خدمات الكهرباء، والمياه، والاتصالات، والمؤسسات المعنية بإصدار البطاقات الائتمانية، ومؤسسات التأمين وبعض صناديق التقاعد وصناديق تمويل المشروعات.

وقال «المركزي»، في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، إن «استحداث نظام الخصم المباشر من قبل المصرف المركزي، أواخر عام 2013، شكل خطوة مهمة لتعزيز كفاءة النظام المصرفي في الدولة وتحسين الخدمات المقدمة، بما يتماشى مع أفضل الممارسات عالمياً، ويسهم في تعزيز وضع الدولة كمركز مالي عالمي».

وأضاف: «تعتبر طريقة الخصم المباشر آمنة ومناسبة للدفع، وهي مصممة في الأساس للدفعات الدورية التي تتم بمبالغ ثابتة أو متغيرة يحتسبها مزود الخدمة بالاتفاق مع العميل، الذي يقوم بالتوقيع على تفويض للخصم المباشر (Direct Debit Authority DDA)، وبعد ذلك يتم القيام بعمليات تحصيل الدفعات بشكل تلقائي، من خلال حساب العميل المشار إليه في تفويض الخصم المباشر».

وأوضح أن استخدام «نظام الخصم المباشر» بات إلزامياً، لتحصيل جميع القروض والتمويلات التي تقدمها البنوك وشركات التمويل بالدولة من خلال المطالبة بقيمة الأقساط الشهرية مباشرة عبر تقديم طلبات الخصم المباشر، وأظهر هذا النظام فاعلية عالية، وأسهم في استغناء المؤسسات المالية تدريجياً عن طلب شيكات مؤجلة من العميل، عند الحصول على القرض أو التمويل.

طباعة