«دبي للمجوهرات»: ردّ «القيمة المضافة» إلى السائحين انعكس إيجاباً على مبيعات الربع الأول من 2019

274 مليار درهم مبيعات الذهب والمجوهرات في دبي خلال 2018

صورة

أفادت مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي بأن إجمالي مبيعات الذهب والمجوهرات والألماس في أسواق الإمارة، بلغ 274 مليار درهم، خلال العام الماضي، بزيادة نسبتها نحو 3% مقارنة بعام 2017، مشيرة إلى أنها تعد حالياً لتطبيق مبادرات عدة خلال العام الجاري، بما يسهم في تنشيط المبيعات في الأسواق.

وذكرت لـ«الإمارات اليوم» أن ردّ ضريبة القيمة المضافة للسائحين أثر إيجاباً في مبيعات الربع الأول من العام الجاري، التي سجلت نمواً بنسبة 5% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2018.

ولفتت المجموعة إلى أن عدد أعضائها يتجاوز 400 عضو حالياً، يمثلون 85% من الشركات الموجودة في أسواق دبي.

نمو

وتفصيلاً، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، توحيد عبدالله، إن «إجمالي قيمة مبيعات الذهب بمختلف منتجاته، من سبائك ومشغولات، إضافة إلى المجوهرات والألماس الخام والمصقول، بلغ 274 مليار درهم في أسواق دبي خلال العام الماضي، بنمو نسبته نحو 3% مقارنة بعام 2017».

وأوضح عبدالله لـ«الإمارات اليوم» أن «ذلك النمو يرجع إلى زيادة النشاط السياحي في الأسواق وزيادة الطلب على منتجات الذهب، خصوصاً في قطاع تجارة الجملة وإعادة التصدير، فضلاً عن الزيادات السعرية في قيمة الذهب».

وأضاف أن «الربع الأول من العام الجاري شهد انتعاش مبيعات سوق الذهب والمجوهرات في دبي، بزيادة بلغت 5% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وذلك بسبب تأثير رد ضريبة القيمة المضافة للسائحين، بالتزامن مع العروض الخاصة لمهرجان دبي للتسوق، التي أثرت بدروها في زيادة معدلات البيع».

وأشار عبدالله إلى أن «قرار رد ضريبة القيمة المضافة للسائحين، الذي بدأ تفعيله قبل نهاية نوفمبر الماضي، عمل على تنشيط حركة المشتريات للأفواج السياحية، الأمر الذي جعل المشغولات الذهبية والمجوهرات تستأثر بنسب كبيرة حالياً في عمليات رد الضريبة في مطارات الدولة».

وتوقع أن تسجل المبيعات في سوق الذهب والمجوهرات بدبي معدلات استقرار أو نمو بسيطة بنهاية العام الجاري، في ظل المتغيرات والتقلبات الاقتصادية التي تمرّ بها الأسواق العالمية حالياً.

أعضاء المجموعة

وأوضح عبدالله أن «عدد أعضاء مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، من ممثلي شركات الذهب والمجوهرات، يتجاوز 400 عضو حالياً، بارتفاع نسبته 5% مقارنة بالعام الماضي»، لافتاً إلى أن «أعضاء المجموعة يمثلون 85% من الشركات الموجودة في أسواق دبي».

وأفاد بأن «المجموعة تعمل حالياً على تطبيق عدد من المبادرات والحملات الاستراتيجية في الأسواق، وذلك بالتنسيق مع مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة»، بما يسهم في تنشيط مبيعات المشغولات في منافذ البيع، وبما ينعكس إيجاباً على تجارة الذهب والمجوهرات في الإمارة»، مشيراً إلى أن تلك المبادرات تهدف إلى دعم صناعة الذهب على المدى الطويل».

شاشات إلكترونية

ولفت عبدالله إلى أن «(دبي للذهب والمجوهرات) انتهت، أخيراً، من تركيب 348 شاشة إلكترونية في عدد من منافذ تجارة المشغولات والمجوهرات، لعرض أسعار الذهب بشكل لحظي للمستهلكين فور تغيرها خلال فترات اليوم».

وقال إن «مهرجان دبي للتسوق، في دورته الأخيرة، شهد زيادة كبيرة في حجم المبيعات الإجمالية، خصوصاً أنه خلال فعاليات المهرجان كانت المرة الأولى التي تطلق فيها المجموعة حملات منفصلة للذهب والألماس، وكانت مبادرة مدروسة جيداً ونجحت إلى حد كبير في تنشيط المبيعات».


400

عضو في مجموعة الذهب والمجوهرات بدبي حالياً.

طباعة