بموجب اتفاقية وقّعتها «الأنظمة والخدمات الذكية» مع «مايكروسوفت» لتسريع التحوّل الرقمي

    إنشاء «مركز الامتياز السحابي» في أبوظبي

    روضة السعدي خلال توقيع الاتفاقية. من المصدر

    أعلنت هيئة الأنظمة والخدمات الذكية، أمس، توقيعها مذكرة تفاهم مع شركة «مايكروسوفت»، لإنشاء «مركز الامتياز السحابي» في أبوظبي.

    وأفادت الهيئة في بيان، بأن الاتفاقية تهدف إلى تسريع عملية التحوّل الرقمي لحكومة أبوظبي التي تقودها الهيئة، فضلاً عن تزويد القوى الحكومية العاملة في الإمارة بمتطلبات العصر الرقمي.

    وتعكس الاتفاقية رؤية الهيئة والتزامها المستمر في ريادة الابتكار وتبني التكنولوجيات الناشئة، وذلك عبر الاستفادة من شراكتها الاستراتيجية مع «مايكروسوفت»، التي تقدم الحلول السحابية لأكثر من مليار مستخدم حول العالم، وتسعى إلى التوسع في هذا القطاع الحيوي، خصوصاً بعد اختيارها دولة الإمارات لإنشاء أول مركز بيانات سحابية في الشرق الأوسط.

    وسيركز تعاون «مايكروسوفت» مع الهيئة على إنشاء مركز للامتياز السحابي، حيث ستقدم «مايكروسوفت» - بموجب الاتفاقية - دورات تدريبية لـ240 موظفاً حكومياً من مختلف الإدارات والهيئات، على أن يتم توزيع تلك الدورات على 11 مساراً يغطي كل مهارات «مايكروسوفت»، التي تصل إلى 300 مرحلة.

    وستعمل «مايكروسوفت»، من خلال دوراتها التدريبية، على تزويد موظفي حكومة أبوظبي بالمهارات الأساسية للتقنيات الحديثة، مثل منصّة «مايكروسوفت أزور السحابية»، و«أوفيس365» والبيانات، والذكاء الاصطناعي.

    وقالت مدير عام هيئة الأنظمة والخدمات الذكية، الدكتورة روضة السعدي، التي وقّعت الاتفاقية مع نائب الرئيس التنفيذي ورئيس شركة «مايكروسوفت» للمبيعات العالمية والتسويق والعمليات، جان فيليب كورتوا، إن «الهيئة تسير بخُطى راسخة نحو المستقبل ضمن استراتيجية وخارطة طريق واضحة، تقود من خلالها مسيرة التحوّل الرقمي في حكومة أبوظبي».

    طباعة