سجّلت 4100 وصية حتى الآن

محاكم «دبي المالي العالمي» توفر 5 أنواع من الوصايا لغير المسلمين

صورة

أفادت أمين السجل بمحاكم مركز دبي المالي العالمي، نور الهنيدي، بأن «هناك خمسة أنواع من الوصايا التي يمكن تسجيلها بمركز دبي المالي العالمي لغير المسلمين».

وأضافت، في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، أنه جرى تسجيل أكثر من 4100 وصية حتى الآن، وأن الهنود هم الأكثر تسجيلاً للوصايا، يليهم البريطانيون، ثم بقية دول أوروبا، مشيرة إلى أنه جرى تنفيذ ثماني وصايا حتى الآن.

وتفصيلاً، قالت أمين السجل بمحاكم مركز دبي المالي العالمي،  نور الهنيدي، إن «هناك خمسة أنواع من الوصايا التي يمكن تسجيلها بمركز دبي المالي العالمي لغير المسلمين».

وأشارت إلى أن النوع الأول يسمى «الوصاية»، وهي تتيح للموصي إمكانية تعيين أوصياء مؤقتين أو دائمين، والتحكم الكامل في سلطة اتخاذ القرار، كما تتيح هذه الوصية للموصي اتخاذ الترتيبات اللازمة لرعاية أطفاله في حال وفاته أو حتى وفاة شريك حياته.

وذكرت أن النوع الثاني يسمى وصية «الممتلكات العقارية»، وهذه الوصية مخصصة للعقارات، ويمكن أن تشمل ما يصل إلى خمسة عقارات، ويمكن أن يستفيد من هذه الوصية أيضاً المستثمرون الذين يشترون العقارات في إمارتَي دبي ورأس الخيمة، من دون أن تكون لديهم إقامة فعلية في الإمارتين.

وأشارت إلى أن النوع الثالث يتضمن وصية «ملاك الشركات»، وهذه الوصية مخصصة لأسهم شركات المناطق الحرة والشركات الداخلية في الإمارات، بما في ذلك الشركات المسجلة في مركز رأس الخيمة للشركات الدولية.

وقالت الهنيدي إنه يمكن أن تشمل تلك الوصية ما يصل إلى خمسة حصص مساهمة مستقلة، في أي شركة منطقة حرة، أو شركة داخلية في الإمارات، يقع مقرها في إمارة دبي أو إمارة رأس الخيمة.

وأفادت أن النوع الرابع يتضمن وصية «الأصول المالية»، وهذه الوصية مخصصة للحسابات المصرفية وحسابات الوساطة، ويمكن أن تشمل ما يصل إلى 10 حسابات مستقلة، أو حصة في ما يصل إلى 10 حسابات مستقلة، مسجلة باسم الموصي منفرداً أو بالتضامن مع الغير. ويشمل النوع الأخير الوصية الشاملة، التي تتضمن جميع أحكام التركات والوصاية، وتغطي مصلحة ورفاهية أطفال الموصي، علاوة على حماية أصوله المالية، وفي حال تسجيله وصية شاملة وشروعه في تكوين أسرة في وقت لاحق، فإن الوصية الشاملة يمكن أيضاً تعديلها عندئذ لتشتمل على أحكام الوصاية المطلوبة.

وأكدت أنه في حال عدم وجود وصية موثقة وقابلة للنفاذ، فإنه سيتم تقسيم تركة الشخص المتوفى وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية المعمول بها في الإمارات، سواء كان الشخص المتوفى مسلماً أو غير ذلك.

وذكرت أن محاكم مركز دبي المالي العالمي، توفر للمستثمرين والمقيمين في إمارتَي دبي ورأس الخيمة الطمأنينة، كما أنها تحسن من جاذبية دبي وجهة مفضلة للمواهب والاستثمارات الوافدة.

ولفتت إلى أنه منذ تدشين هذه الخدمة عام 2015، سجلت محاكم مركز دبي المالي العالمي ما يزيد على 4100 وصية، من خلال التواصل مع 87 محامياً، يمثلون ما يزيد على 80 شركة محاماة، تقع مقارها في الإمارات وفي الخارج، ومسجلون بصفتهم مختصين بصياغة الوصايا.

وذكرت أن الهنود هم الأكثر تسجيلاً للوصايا، يليهم البريطانيون، ثم بقية دول أوروبا، مشيرة إلى أنه جرى تنفيذ ثماني وصايا حتى الآن.

وأشارت إلى أنه يمكن للموصي تحديد موعد عبر الإنترنت أو عبر تطبيق الهاتف المتحرك، للتسجيل ودفع رسوم الحجز، وعند حضوره في الموعد المحدد، يتعين عليه إحضار شاهد ومسودة وصيته غير الموقعة، وهويته الإماراتية وجواز سفره ودليل دفع الرسوم.

وذكرت أن هناك خياراً آخر لتسجيل الوصية، وهو استخدام سجل افتراضي يتيح للأشخاص الذين يعيشون في الخارج إنشاء وتسجيل وصية لدى مركز دبي المالي العالمي باستخدام اتصال واسع النطاق، حيث يمكن للمستثمرين والمقيمين السابقين الوصول إلى السجل الافتراضي من أي مكان في العالم، ويتم توصيلهم، عبر رابط فيديو، بموظف امتثال يقع مقره في دبي.

طباعة