محللان: التداولات طبيعية.. والتغير لم يؤثر في التحويلات الخارجية

الدرهم الإماراتي يرتفع أمام 7 عملات ويستقر أمام 4

صورة

ارتفع الدرهم الإماراتي خلال تعاملات الأيام السبعة الماضية أمام سبع عملات، وانخفض أمام خمس عملات، واستقر سعره أمام أربع عملات أخرى.وأظهرت بيانات شركة الأنصاري للصرافة، أن سعر الدرهم الإماراتي ارتفع أمام اليورو، والجنيه الإسترليني، والدولار الكندي، واليوان الصيني، والدينار الكويتي، والدرهم المغربي، والبيسو الفلبيني، فيما تراجع أمام عملات: الين الياباني، والجنيه المصري، والروبية الهندية، والروبية الباكستانية، والبات التايلاندي، واستقر سعره أمام الدينار الأردني، والريال السعودي، والدينار البحريني، والريال العُماني.

حركة الأسعار

وبالنسبة للعملات العربية، شهد سعر الدرهم ارتفاعاً أمام الدرهم المغربي ليصل إلى 0.3825 درهم مقارنة بـ0.385 درهم في الأسبوع السابق، كما صعد أمام الدينار الكويتي ليصل إلى 12.09 درهماً مقارنة بـ12.105 درهماً، في حين انخفض أمام الجنيه المصري ليصل إلى 0.2101 درهم مقارنة بـ0.2091، واستقر سعره أمام كل من الدينار الأردني عند 5.192 دراهم، والريال السعودي عند 0.983 درهم، والدينار البحريني عند 9.77 دراهم، والريال العماني عند 9.55 دراهم.

أمّا بالنسبة للعملات الآسيوية، فقد ارتفع سعر الدرهم أمام اليوان الصيني ليصل إلى 0.5465 درهم مقارنة بـ0.5492 درهم، وارتفع أمام البيسو الفلبيني ليصل إلى 0.0704 درهم مقارنة بـ0.0709 درهم منذ أسبوع.

وانخفض الدرهم أمام الين الياباني ليصل إلى 0.03306 درهم مقارنة بـ0.0328 درهم، وانخفض أمام البات التايلاندي ليصل إلى 0.116 درهم مقارنة بـ0.1155 درهم، كما انخفض امام الروبية الهندية ليصل إلى 0.05251 درهم مقارنة بـ0.05181 درهم، وتراجع أمام الروبية الباكستانية ليصل إلى 0.02652 درهم مقارنة بـ0.02647 درهم منذ أسبوع.

وارتفع سعر الدرهم أمام اليورو الذي وصل إلى 4.13 دراهم مقارنة بـ4.175 دراهم، وأمام الجنيه الإسترليني الذي وصل إلى 4.77 دراهم مقارنة بـ4.863 دراهم، والدولار الكندي ليصل إلى 2.735 درهم مقارنة بـ2.765 درهم.

تداولات طبيعية

إلى ذلك، قال مساعد المدير العام رئيس العمليات في شركة الأنصاري للصرافة، علي النجار، إن أبرز التغيرات التي شهدتها السوق كان أمام العملات الآسيوية التي شهدت تبايناً في أدائها أمام الدرهم.

وأضاف أن التراجع الأبرز كان لسعر اليورو الذي تراجع إثر قيام البنك المركزي الأوروبي بتثبيت أسعار الفائدة عند 0%، وصدور مؤشرات متباينة لأداء أكبر الاقتصادات في أوروبا، ما أدى إلى تراجعه عالمياً خلال الفترة الماضية.

بدوره، قال رئيس شركة البدر للصرافة، عادل خوري، إن التداولات كانت طبيعية ولم يطرأ عليها تغير كبير خلال تعاملات الأسبوع.

وأضاف: «التغير الذي شهده الدرهم أمام بعض العملات كان طفيفاً سواء كان ذلك بالارتفاع أو الانخفاض، ولم يؤثر ذلك في عمليات تغيير العملة أو التحويلات الخارجية».


ارتفاع ربعي

قال المصرف المركزي إن قيمة الدرهم ارتفعت على أساس ربع سنوي، مقابل عملات أهم 10 شركاء استيراد وأهم 10 شركاء تصدير من البلدان غير النفطية التي لا ترتبط عملاتها بالدولار، وذلك بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار أمام العملات الرئيسة بنسبة 0.74% و0.3% على التوالي.

كما ارتفع الدرهم على أساس سنوي أمام أهم 10 شركاء استيراد وأهم 10 شركاء تصدير من البلدان غير النفطية من البلدان التي لا ترتبط عملاتها بالدولار بنسبة 3.55% و6.09% على التوالي.

واكتسب الدرهم المزيد من الزخم مقابل عملات اقتصادات الأسواق الصاعدة، التي شهدت قيمتها مزيداً من الانخفاض خلال الربع الرابع.

وتظهر أسعار الصرف الثنائية أن الدرهم ارتفع بالدرجة الأولى أمام اليوان الصيني نحو 18.7%، بنسبة 1.57% على أساس ربع سنوي.

طباعة