تسعى إلى تعزيز مكانتها دولةً متخصصةً في مجالات الإنتاج والتصنيع والإبداع

مولدوفا تعلن عن مشاركتها في «إكسبو 2020 دبي»

فيكتور هاروتا: «(إكسبو 2020 دبي) سيسهم في تحقيق رؤية مولدوفا الاقتصادية، وتعزيز سمعتها وجهةً مناسبةً للاستثمار».

أعلن سفير مولدوفا لدى دولة الإمارات، فيكتور هاروتا، مشاركة بلاده بجناح إبداعي في معرض «إكسبو 2020 دبي»، بهدف تعزيز مكانتها كدولة رائدة في مجالات الإنتاج والتصنيع والإبداع.

وقال هاروتا، في تصريح له أمس: «لاتزال مولدوفا دولة مجهولة نسبياً لدى الشعب الإماراتي والعالم، لهذا تشكل المشاركة في (إكسبو 2020 دبي) فرصة ضخمة بالنسبة لنا لاستعراض إمكانات مولدوفا، ليس كوجهة مثالية للاستثمار فحسب، بل كشعب وتراث وفنون وثقافة وتاريخ، لذلك إننا نعتبرها فرصة رائعة لاستعراض ذلك كله».

وأضاف: «سيتضمن جناح مولدوفا في (إكسبو 2020 دبي) أحدث التقنيات المحاكية للواقع، التي تتيح للزوار الاطلاع على شوارع مولدوفا من مختلف الجهات بزاوية 360 درجة، إذ تتميز هذه التقنية الحديثة بالمزج بين العوالم الفيزيائية والرقمية بطريقة تضفي مزيداً من الواقعية والأصالة على هذه التجربة الحسية المميزة».

وعبر سفير مولدوفا، لدى الدولة، عن تفاؤله الكبير حيال المشاركة في «إكسبو 2020 دبي»، وأن يعود حضورها في المعرض بنتائج إيجابية جمّة، لافتاً إلى أن منطقة الخليج تتمتع بمكانة مهمة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية، كما تعد دولة الإمارات ودول الخليج العربي شركاء اقتصاديين أساسيين، ضمن سعي مولدوفا نحو بناء علاقات طويلة الأمد في مجالات الاستثمار والتجارة والتطور التكنولوجي.

واعتبر المشاركة في «إكسبو 2020 دبي» فرصة تاريخية لمولدوفا، نظراً لأن الدورة المقبلة من المعرض هي الأضخم في التاريخ، كما أن خطة دبي ودولة الإمارات لترويج المعرض هي الأفضل على الإطلاق.

وتابع: «لن يقتصر جناح مولدوفا على البضائع والسلع التجارية، بل سيستعرض كل خدمات الدولة وإمكاناتها، مثل المعالم السياحية الجذابة والمرافق السياحية الصديقة للبيئة. كما ستكون هنالك منصة تعرض أحدث الأبحاث والجهود التنموية في مولدوفا، إضافة إلى تراثها الثقافي، واتفاقياتها التجارية العالمية، وأهم الوجهات التي يمكن أن تسهم في إنعاش الاستثمار والسياحة».

وذكر هاروتا أن 12 شركة إماراتية سجلت في مولدوفا، خلال عام 2018 وحده، جالبة معها استثمارات بقيمة أربعة مليارات درهم، وقال: «يسرنا توفير أسواق جديدة، وفرص جديدة للشركات في دولة الإمارات، فبابنا مفتوح أمام الجميع، ونوفر جميع سبل الدعم الممكنة للشركات العالمية في مولدوفا».

وشدد سفير مولدوفا على أن معرض «إكسبو 2020 دبي» سيسهم في تحقيق رؤية مولدوفا الاقتصادية، من خلال دعم السياحة، وتحفيز التنمية التجارية، وتعزيز سمعة الدولة وجهة مناسبة للاستثمار عالمياً.

واختتم حديثه، قائلاً: «لطالما كانت دولة الإمارات في غاية الروعة، إذ ساعدتنا وتعاونت معنا كثيراً، حينما أسسنا سفارتنا هنا في عام 2018. وتغمرني السعادة لرؤية الطريقة التي تعزز بها قيادة الدولة التسامح، لاسيما مع زيارة قداسة البابا الأخيرة. فالطريقة التي تتطور بها الدولة في كل المجالات، سواء كانت اقتصادية أم اجتماعية أم ثقافية أم تكنولوجية، إنجاز رائع بحد ذاته. وأنا في غاية السعادة والفخر لتعييني هنا كسفير لبلادي في دولة الإمارات».


جناح مولدوفا سيتضمن أحدث التقنيات المحاكية للواقع.

طباعة