6.5 دراهم إجمالي تراجع سعر غرام الذهب خلال أسبوعين

سجلت أسعار الذهب في نهاية الأسبوع تراجعاً جديداً راوحت قيمته بين 3.5 دراهم وأربعة دراهم للغرام من مختلف العيارات، مقارنة بأسعارها خلال الأسبوع السابق، وذلك بحسب الأسعار المعلنة في سوقي دبي والشارقة، وتأتي تلك الانخفاضات للأسبوع الثاني على التوالي، ليصل إجمالي قيمة تراجع سعر غرام الذهب خلال الأسبوعين السابقين إلى 6.5 دراهم.

وبلغ سعر غرام الذهب من عيار 24 قيراطاً 155.75 درهماً، بانخفاض قيمته 4.5 دراهم، مقارنة بأسعاره في الأسبوع السابق، في ما سجل سعر غرام الذهب من عيار 22 قيراطاً 146.25 درهماً، بتراجع قدره 4.5 دراهم. ووصل سعر الغرام من عيار 21 قيراطاً إلى 139.75 درهماً، بانخفاض بلغ 4.25 دراهم، كما وصل سعر غرام الذهب من عيار 18 قيراطاً إلى 119.75 درهماً، بتراجع قيمته 3.5 دراهم.

وقال مدير محل «مجوهرات دهكن»، أشوك بويت، إن تسجيل أسعار الذهب تراجعات جديدة أسهم في تعزيز المبيعات، ولكن بنسب دون المتوقع، أو بشكل غير مناسب لمعدلات الانخفاض الكبيرة التي حققها المعدن الأصفر أخيراً.

وأرجع بويت ذلك إلى تفضيل عدد كبير من المستهلكين تأجيل عملية الشراء، وترقب تسجيل الذهب لانخفاضات سعرية جديدة، وذلك وفقاً لتقارير دولية حول إمكانية تحقيق مزيد من التراجع.

بدوره، قال مدير محل «مجوهرات سيدتي»، جورج رضا، إن الأسواق تشهد حالياً معدلات نشاط في مبيعات المشغولات الذهبية، لكنها لا تتناسب والتراجعات السعرية التي سجلها الذهب أخيراً.

واتفق رضا مع بويت في ترقب المتعاملين لتسجيل الذهب معدلات تراجع جديدة.

ولفت كذلك إلى أنه على الرغم من الانخفاضات الكبيرة في أسعار الذهب، فإن ذلك لم ينعكس بشكل إيجابي على مبيعات السبائك والعملات الذهبية التي شهدت حالة من الركود.

من جهته، قال مدير محل «ماشوم للمجوهرات»، فيكي دهكاين، إن الانخفاضات الأخيرة في أسعار الذهب عززت الإقبال على المشغولات والمجوهرات الذهبية، لكن دون المتوقع.

طباعة