دعوا إلى توفير قروض بفوائد صفرية

أصحاب مشروعات صغيرة: التمويل أكبر مشكلة تواجه رواد الأعمال

رواد أعمال يعتمدون على مدخراتهم في تمويل مشروعاتهم. أرشيفية

أفاد أصحاب مشروعات صغيرة مواطنون بأن التمويل يعد أكبر مشكلة تواجه رواد الأعمال حالياً، مشيرين إلى أنهم واجهوا مشكلة في الحصول على التمويل عند بدء مشروعاتهم. ودعوا إلى توفير قروض بفوائد صفرية، خصوصاً للمشروعات الصغيرة الابتكارية.

وقال صاحب مشروع صغير، المواطن منصور أهلي، إن مشكلة التمويل تعد أكبر مشكلة تواجه رواد الأعمال المواطنين، مشيراً إلى أنه واجه مشكلة في الحصول على التمويل عند بدء مشروعه، رغم التقدم إلى عدد كبير من البنوك للحصول على قرض ميسر، لكنه لم يتمكن في النهاية من الحصول على قرض لتمويل مشروعه.

وأوضح أهلي لـ«الإمارات اليوم» أن بعض جهات التمويل في الدولة ينحصر دورها في القيام بدور الوسيط بين المواطن والبنك، حيث تقوم بإيصال المواطن إلى البنك فقط، ثم ينتهي دورها عند هذا الحد، دون تقديم أي مساعدات أو دعم آخر.

وأضاف أنه اضطر في النهاية للاعتماد على تمويل شخصي من عمله ومدخراته، وهو تمويل بسيط في حدود إمكاناته البسيطة، مطالباً بتسهيل تقديم قروض ميسرة للمواطنين رواد الأعمال لتمويل مشروعاتهم، طالما أن المشروع مبتكر ويتميز بجدوى اقتصادية كبيرة.

من جانبه، قال صاحب مشروع صغير آخر، المواطن أحمد الشحي، إنه عانى أيضاً الحصول على تمويل لإقامة مشروعه، إلى أن اضطر في النهاية لتمويله عبر الحصول على قروض شخصية عدة.

وأضاف الشحي أنه حاول التواصل مع عدد كبير من صناديق التمويل والبنوك للحصول على قرض جديد لتوسعة مشروعه، إلا أنه فشل في الحصول على القرض.

واتفق الشحي في أن التمويل يعد أكبر مشكلة تواجه أصحاب المشروعات الصغيرة من المواطنين، معتبراً أن التمويل غير متاح في الحقيقة، كما أن نقص التمويل يعد سبباً لتعثر عدد من المشروعات، وفشلها في التوسع.

ودعا إلى إتاحة التمويل بفوائد تبلغ صفراً، خصوصاً للمشروعات الصغيرة الابتكارية المملوكة للمواطنين.

بدوره، قال صاحب مشروع صغير، المواطن (ز.أ)، إنه يحاول منذ أشهر الحصول على قرض ميسر لإقامة مشروع صغير، إلا أنه فشل حتى الآن.

وأوضح أنه واجه رفضاً من عدد من جهات التمويل والبنوك، مشيراً إلى أنه يسعى حالياً للحصول على قرض لو بفائدة مرتفعة، على الرغم من أن الفائدة المرتفعة قد تكون أحد عوامل تعثر المشروع. وطالب بإتاحة قروض ميسرة للمشروعات الصغيرة، تسدد على سنوات عدة بفوائد تبلغ صفراً.


نقص التمويل يعد سبباً لتعثر عدد من المشروعات وفشلها في التوسع.

طباعة