غرفة دبي تعرّف الشركات بمزايا علامتها للمسؤولية الاجتماعية وآلية التقديم

نظّم مركز أخلاقيات الأعمال، التابع لغرفة تجارة وصناعة دبي، ورشة عمل توعوية للشركات الراغبة في الحصول على علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، وذلك لتعريفهم بآلية العلامة وطريقة التقديم وتقييم الأداء، في إطار جهود المركز لنشر الوعي حول العلامة وأهميتها في ترسيخ ثقافة الأعمال المسؤولة والمستدامة بين شركات القطاع الخاص.

وذكرت الغرفة، في بيان، أن الورشة أسهمت في تعريف المشاركين، من الشركات والمؤسسات في الإمارة، بالنسخة المتقدمة من علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، والمعايير التي يجب على الشركات الأخذ بها للتأهل للحصول على العلامة، إضافة إلى تسليط الضوء على النظام المعياري الجديد لاحتساب نقاط التقييم للعلامة.

وأكد رئيس قطاع الأبحاث الاقتصادية والتنمية المستدامة في غرفة دبي، الدكتور بلعيد رتاب، أهمية هذه الورشة وإسهامها في تعريف المشاركين من الشركات والمؤسسات بكل ما يحتاجون إليه في عملية التقديم للحصول على علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات.

وقال إن هذه العلامة تساعد الشركات والمؤسسات على تقييم ومراجعة استراتيجيتها ونشاطها المجتمعي، ما سيسهم في تعزيز سمعتها بسوق العمل كمؤسسة مسؤولة ومستدامة.

وكانت غرفة دبي أطلقت، العام الماضي، علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات بنسختها المتقدمة، حيث تركز بحلتها المحدثة على أربعة مجالات رئيسة، هي مكان العمل والسوق والبيئة والمجتمع المحلي، وأجريت تحسينات عدة على العلامة، لتشمل نظاماً معيارياً جديداً لاحتساب نقاط التقييم، وعوامل مطورة لتقييم قوة سياسات وممارسات المسؤولية الاجتماعية، ومعايير جديدة للتقييم، بالإضافة إلى نظام إلكتروني جديد لتقديم الطلبات والتقييم.

 

طباعة