EMTC

بهدف تعزيز الإنتاج المحلي من الغذاء

«اقتصادية دبي» تضيف 17 نشاطاً تجارياً جديداً خلال يناير

صورة

أفادت اقتصادية دبي، بأنها أضافت 17 نشاطاً تجارياً جديداً الشهر الماضي، تضاف إلى عدد من القطاعات الحيوية ليصل إجمالي عدد الأنشطة التجارية إلى أكثر من 2200 نشاط.

وذكرت أن العديد من الأنشطة الجديدة التي تمت إضافتها يأتي في إطار الحرص على تعزيز الإنتاج المحلي من الغذاء ولزيادة خدمة الارتقاء بالأمن الغذائي، موضحة أن من أبرز تلك الأنشطة، الزراعة المتطورة للخضراوات والجذور، والزارعة المتطورة للمحاصيل الأخرى غير الدائمة، إضافة إلى بيع الأحياء المائية من الإنتاج المحلي، وتربية الأحياء المائية في البحر.

وتفصيلاّ، أضاف قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، 17 نشاطاً تجارياً جديداً، خلال يناير الماضي، تضاف إلى عدد من القطاعات الحيوية ليصل إجمالي عدد الأنشطة التجارية إلى أكثر من 2200 نشاط.

وتأتي هذه الخطوة عقب استطلاع للرأي يجريه القطاع بشكل دوري لتتبع احتياجات السوق المحلية، ومبدأ العرض والطلب، إضافة إلى استراتيجية اقتصادية دبي الرامية إلى تسهيل مزاولة الأعمال لأصحاب الرخص التجارية، والعمل على توفير نشاطاتهم واحتياجاتهم السوقية، الأمر الذي يسهم في تحقيق مشروعاتهم التنموية، ويحقق التنافس العادل في سوق دولة الإمارات بشكل عام وإمارة دبي على وجه التحديد.

وقال رئيس قسم الأنشطة التجارية في قطاع التسجيل والترخيص التجاري، باقتصادية دبي، مروان المرزوقي، إن «العديد من الأنشطة الجديدة التي تمت إضافتها يأتي في إطار الحرص على تعزيز الإنتاج المحلي من الغذاء ولزيادة خدمة الارتقاء بالأمن الغذائي»، موضحاً أن من أبرز تلك الأنشطة: الزراعة المتطورة للخضراوات والجذور، والزارعة المتطورة للمحاصيل الأخرى غير الدائمة، فضلاً عن الزراعة المتطورة للحمضيات، والزراعة المتطورة للنخيل والفواكه، إلى جانب الزراعة المتطورة لمحاصيل المشروبات، والزراعة المتطورة لمحاصيل التوابل، والزراعة المتطورة للحبوب والمحاصيل البقولية والبذور الزيتية، فضلاً عن خدمات ما بعد الحصاد للإنتاج الزراعي، علاوة على بيع المحاصيل الزراعية، وبيع الأحياء المائية من الإنتاج المحلي، وتربية الأحياء المائية في البحر، إضافة إلى تربية الأحياء المائية على اليابسة.

وأوضح أن الأنشطة الجديدة تضم خدمات ما بعد الحصاد للأحياء المائية، التي تشمل المنشآت التي تقوم بالخدمات التي تلي حصاد الأحياء المائية مثل إعداد وتجهيز منتجات تربية الأحياء المائية من خلال عمليات التصنيف ويشمل النشاط التبريد المؤقت، فيما لا يشمل النشاط الصناعات التحويلية لتربية الأحياء المائية.

وأضاف المرزوقي أن هناك أيضاً نشاط تشغيل مفارخ الأحياء المائية، الذي يشمل المنشآت المتخصصة في إنتاج اليرقات والأسماك اليافعة والمحار والقشريات والأحياء المائية الأخرى، وذلك لدعم أنشطة تربية الأحياء المائية للأغراض التجارية.

وبيّن أن الأنشطة الجديدة تتنوّع أيضاً لتشمل عدداً من القطاعات الحيوية والمتخصصة في إمارة دبي، منها: تجارة محطات وأنظمة شحن السيارات الكهربائية وقطع غيارها، فضلاً عن إدارة وتشغيل محطات شحن السيارات الكهربائية، وصناعة السوق للأوراق المالية.

وأشار المرزوقي، إلى أن «إضافة الأنشطة الجديدة تأتي في إطار دراسة الوضع الحالي للسوق، واستطلاع آراء ومقترحات رجال الأعمال من أصحاب الرخص، إلى جانب الراغبين في بدء مزاولة الأعمال بإمارة دبي، لمعرفة احتياجاتهم وتلبية متطلبات السوق المحلية، التي تشهد تغيرات وتطورات مستمرة».


دليل الأنشطة الاقتصادية

أطلقت اقتصادية دبي، أخيراً، دليل الأنشطة الاقتصادية الذي يوضح آلية مزاولة الأعمال والنشاطات التجارية في الإمارة، حيث يشكل مرجعاً موحداً للتصنيفات الاقتصادية ويسهم بصورة فعالة في توضيح مختلف الأنشطة الاقتصادية في الإمارة.

ويحتوي الدليل على جميع المعلومات حول الرخص وآلية التسجيل وتأسيس الشركات في مختلف الأنشطة التجارية، والأشكال القانونية، إضافة إلى بعض الإجراءات الخاصة بالترخيص.

 

طباعة