مدفوعاً بتحسّن إيرادات الفوائد و«التمويل الإسلامي» وانخفاض المخصصات

917.5 مليون درهم صافي أرباح «رأس الخيمة الوطني» في 2018

إجمالي موجودات البنك وصل إلى 52.7 مليار درهم. من المصدر

أعلنت مجموعة بنك رأس الخيمة الوطني، أمس، عن تسجيل صافي أرباح موحّدة بلغ 917.5 مليون درهم خلال عام 2018، بزيادة قدرها 107 ملايين درهم مقارنة بعام 2017.

وقال الرئيس التنفيذي للبنك، بيتر إنجلاند، إن «سبب الزيادة الكبيرة في صافي الربح يعود بشكل رئيس إلى زيادة صافي إيرادات الفوائد وصافي الإيرادات من التمويل الإسلامي، الذي نما بنحو 45.5 مليون درهم، فضلاً عن انخفاض بمقدار 131.8 مليون درهم في مخصصات قيمة القروض».

وأفاد البنك، في بيان، بأن إجمالي الموجودات وصل إلى 52.7 مليار درهم، بنمو نسبته 8.5% كما في 31 ديسمبر 2018 مقارنة بعام 2017، فيما بلغ إجمالي القروض والسلفيات 34.8 مليار درهم، بارتفاع نسبته 4.8%.

وارتفع إجمالي إيرادات التشغيل بمبلغ 17.1 مليون درهم إلى 3.8 مليارات درهم، ويعزى ذلك بشكل رئيس إلى زيادة بلغت 45.5 مليون درهم في صافي إيرادات الفوائد وصافي الايرادات من التمويل الإسلامي بعد توزيعه على المودعين، فيما انخفضت الإيرادات من غير الفوائد بمقدار 28.3 مليون درهم إلى 1.1 مليار درهم.

وارتفعت التكاليف التشغيلية 41.9 مليون درهم، بزيادة قدرها 2.9% مقارنة بعام 2017، فيما ارتفعت نسبة الكلفة إلى الإيرادات بشكل طفيف إلى 38.9% مقارنة مع 38% في 2017.

طباعة