أرجعوه إلى وفرة المعروض.. وانخفاض القيم الإيجارية في المناطق القريبة من الإمارة

عقاريون: تراجع إيجارات عجمان بنسب وصلت إلى 20% خلال 2018

صورة

أفاد عقاريون، بتراجع القيم الإيجارية في معظم مناطق عجمان بنسب وصلت إلى 20% خلال العام الماضي، مقارنة بعام 2017، معتبرين أن ذلك إيجابياً وتصحيحاً للأسعار.

وأوضحوا لـ«الإمارات اليوم» أن تراجع إيجارات عجمان يعود إلى أسباب عدة، أبرزها انخفاض القيم الإيجارية في الإمارات القريبة من عجمان، فضلاً عن وفرة المعروض مع دخول وحدات سكنية جديدة خلال عام 2018، إضافة إلى تعاطي الملاك مع قيم الإيجارات الحالية.

من جهتهم، قال مستأجرون في عجمان إنهم استطاعوا بعد التفاوض مع المالك الحصول على قيم إيجارية منخفضة خلال العام الماضي.

تفاوض مع المالك

وتفصيلاً، قال المستأجر في منطقة النعيمية بعجمان، أمجد سرحان، إنه استطاع خفض قيمة إيجار وحدته السكنية المكوّنة من غرفة وصالة، بعد التفاوض مع المالك، من 22 إلى 18 ألف درهم، وذلك عند تجديد العقد في نوفمبر الماضي.

من جهتها، قالت المستأجرة في منطقة الكورنيش، أميرة منصور، إنها تمكنت أيضاً بعد محادثات مع المالك من تخفيض إيجار وحدتها السكنية المكوّنة من غرفتين وصالة، من 33 ألف درهم في عام 2017 إلى 28 ألف درهم في عام 2018، مشيرة إلى أن الأسعار أصبحت مناسبة.

ووافقها الرأي، المستأجر، علاء كرم، بأن الإيجارات في عجمان أصبحت مناسبة ومنخفضة نوعاً ما، مقارنة مع بقية الإمارات خلال العام الماضي، لافتاً إلى أنه استطاع أن يحصل على شقة في عجمان بإيجار أقل مما حصل عليه في عام 2017.

بدوره، قال المستأجر خالد صادق، إنه فضّل أن ينتقل من عقاره القديم إلى عقار جديد بعد انخفاض أسعار الإيجارات في عجمان خلال 2018، موضحاً أنه استطاع توفير 5000 درهم عند انتقاله إلى وحدة سكنية جديدة في منطقة الجرف.

مشروعات جديدة

إلى ذلك، قال مدير مكتب «النشمي لإدارة العقارات» في عجمان، هاني عبادي، إن «دخول مشروعات عقارية جديدة في إمارة عجمان خلال العام الماضي، تستهدف القطاع التأجيري، وزيادة المعروض، أسهما في الضغط على القيم الإيجارية في الإمارة»، مقدراً نسبة التراجع في الإيجارات بين 18 و20% منذ بداية 2018 حتى نهاية ديسمبر الماضي. وبيّن أن «تراجع القيم الإيجارية في الإمارات الأخرى، لاسيما القريبة من عجمان، أسهم أيضاً في انخفاض إيجارات عجمان، فضلاً عن أن زيادة نسبة تسليم البنايات الجديدة خلال 2018، رفع المعروض في السوق».

وأوضح عبادي أن «الإيجارات في المناطق القديمة بعجمان للوحدة السكنية المكوّنة من غرفة والصالة، راوحت بين 16 و20 ألف درهم، وذلك حسب عمر البناية ومساحتها، في حين راوحت بالنسبة للغرفتين وصالة بين 22 و26 ألف درهم، فيما راوحت للثلاث غرف بين 28 و34 ألف درهم»، متوقعاً أن «تشهد مستويات الإيجارات في عجمان المزيد من عملية التصحيح السعري، خلال الأشهر الستة المقبلة».

وفرة المعروض

من جانبه، أكد رئيس مكتب «سكاي سيتي» للعقارات في عجمان، أحمد سلطان، أن «إيجارات عجمان انخفضت في بعض المناطق بنسبة 15%، وهي المناطق الجديدة والقريبة من الكورنيش»، لافتاً إلى أن «هذه النسبة تزيد إلى 20% في المناطق القديمة، باستثناء البنايات الجديدة فيها التي من الممكن أن تكون سجلت تراجعاً قياساً بأسعار السوق بنسبة تراوح بين 12 و16%».

وعزا سلطان، تراجع إيجارات الإمارة إلى وفرة المعروض، جراء دخول مشروعات عقارية جديدة خلال العام 2018، إضافة إلى تعاطي الملاك مع قيم الإيجارات الحالية، وقوة تفاوض المستأجرين مع الملاك بخصوص خفض الإيجار.

وقال إن «السوق الإيجارية في عجمان شهدت تسهيلات من قبل الكثير من الملاك وأصحاب المكاتب العقارية»، موضحاً أن «أبرز هذه المزايا تمثل في زيادة فترة الإيجار إلى 13 شهراً، فضلاً عن منح بعض أصحاب العقارات، المستأجرين الجدد مواقف سيارات مجانية».

اختلاف الطلب

وفي السياق ذاته، قال المدير العام لمنصة «دوبيزل» العقارية، سامر عابدين، إن «عجمان شهدت تراجعاً في الإيجارات خلال العام الماضي، حيث سجلت منطقة النعيمية، أكبر نسبة انخفاض في ﻣﺘﻮﺳﻂ القيم الإيجارية بنسبة بلغت 20%، تلتها (مشيرف) بنسبة 19%، وذلك عند مقارنة هذه القيم بقيم عام 2017، فيما شهدت (الجرف) والمنطقة الصناعية انخفاضات بنسبة بلغت 18% مقارنة بالعام 2017، تلتهما الصوان بنسبة 14%».

وأضاف عابدين أن «الطلب يختلف من منطقة لأخرى في عجمان، إلا أن التفاوض القوي من قبل المستأجرين، جعل الأسعار تميل أكثر إلى الانخفاض»، مشيراً إلى أن «تراجع الإيجارات يعتبر أمراً إيجابياً وتصحيحاً للأسعار، ويصب في مصلحة السوق، لاسيما أن انخفاض القيم الإيجارية في عجمان كان واحداً من أهم الأسباب التي حفّزت الطلب عليها، خلال الفترة الماضية». وأوضح أن أبرز «الأسباب التي كانت وراء تراجع الإيجارات في عجمان خلال العام الماضي، هو دخول الكثير من المشروعات العقارية الجديدة، وتسليم آلاف الوحدات السكنية»، متوقعاً تسليم المزيد من تلك الوحدات خلال العام الجاري، الأمر الذي سيضغط على القيم الإيجارية في الإمارة أكثر. وأكد عابدين أن مستويات الإيجارات في عجمان تظل ملائمة للكثير من فئات المستأجرين.

أمر إيجابي

من جانبه، قال المدير العام لشركة «منارة الشاطئ» للعقارات، فؤاد جاسم، إن «هناك تراجعاً في السوق الإيجارية في عجمان، نتيجة تراجع القيم الإيجارية في إمارة الشارقة، وذلك لارتباط القطاع الإيجاري بين الإمارتين، وذلك للتقارب المكاني بينهما».

وأكد أن «تراجع الإيجارات أمر إيجابي، يصب في مصلحة المستأجرين، خصوصاً أن انخفاض القيم الإيجارية في عجمان كان من أهم الأسباب التي حفزت الطلب على القطاع العقاري خلال السنوات الماضية في الإمارة».

طباعة