«دبي للسياحة» تختار «إتش آي إس» للترويج للإمارة في السوق اليابانية

عصام كاظم وتاتسويا ناكاموري وقّعا مذكرة التفاهم في طوكيو. من المصدر

وقّعت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي (دبي للسياحة) في العاصمة اليابانية طوكيو، الأسبوع الماضي، مذكّرة تفاهم مع شركة «إتش آي إس» اليابانية المتخصصة في السياحة والسفر.

وأفادت «دبي للسياحة» بأن المذكرة تعتبر الأولى من نوعها التي تبرمها مع قطاع السياحة والسفر الياباني، وتؤكد التزامهما بالعمل على زيادة الوعي لدى الزوّار اليابانيين، فضلاً عن الترويج لدبي، وجهة مفضّلة لدى شرائح مختلفة من المجتمع في تلك السوق.

وتنص المذكرة على تقديم تجارب سياحية مميّزة للزوّار اليابانيين في دبي، من خلال توفير طرق تسويقية سهلة للتعريف بالعروض السياحية التي تقدّمها الإمارة، إضافة إلى توفير معلومات موجّهة لهم عبر تنظيم حملات ترويجية محلية وعروض يقدّمها قطاع التجزئة في كبرى المدن اليابانية.

كما تؤكّد المذكرة التزام الطرفين بالعمل معاً من أجل الترويج لدبي، باعتبارها «الوجهة السياحية المفضّلة لـ (إتش آي إس) في عام 2019».

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم، إن شركة «إتش آي إس» تعتبر شريكاً مهماً بالنسبة للمؤسسة، وذلك لأنها توجد بقوّة في السوق اليابانية، وتمتلك تاريخاً طويلاً وخبرةً واسعةً في قطاع السفر.

وأضاف: «سنتعاون معها من أجل الترويج لدبي، كوجهة سياحية مفضّلة للزوّار اليابانيين، وذلك في إطار مساعينا المشتركة لاستقطاب المزيد منهم».

من جهته، قال رئيس شركة «إتش آي إس» المحدودة، تاتسويا ناكاموري: «تعتبر دبي بالنسبة لنا الوجهة السياحية الأولى في الشرق الأوسط، وذلك لما تتمتّع به من أمن وأمان واستقرار، وما لديها من تنوّع في مواقع الجذب السياحية».

 

طباعة