اقتصاد الإمارة مستمر في ترسيخ مكانته مركزاً للمال والأعمال

القمزي: دبي عزّزت انفتاحها على العالم وتبنّت سياسات اقتصادية ناجحة

القمزي خلال إطلاق تقرير اقتصادية دبي. من المصدر

قال المدير العام لاقتصادية دبي، سامي القمزي، إن التقرير الاقتصادي لإمارة دبي 2018، يؤكد أن اقتصاد الإمارة مستمر في مسيرته التنموية الطموحة نحو التميز وترسيخ مكانته مركزاً للمال والأعمال على مستوى المنطقة والعالم.

وأضاف أن قدرة اقتصاد دبي على تحقيق هذا الإنجاز، تعود إلى متانة الأسس التي يقوم عليها، وقدرة الحكومة على تبني سياسات اقتصادية ناجحة لتحفيز الأنشطة الاقتصادية المختلفة. كما ساعد في ذلك كون دبي عززت انفتاحها على العالم، وطورت شبكة علاقاتها وشراكاتها مع العديد من دول المنطقة والعالم، ما يزيد من تدفق الاستثمارات في الإمارة، والتجارة الخارجية، وعدد الزائرين الدوليين القادمين إليها.

وأضاف القمزي: «لم تكن النجاحات الملحوظة التي سجلتها دبي في الميدان الاقتصادي، لتتحقق لولا الرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، التي تصبو إلى الارتقاء بمعدلات الرفاه لأفراد المجتمع، وتعزيز مكانة الإمارة على خريطة التنافسية العالمية. وقد تُرجمت تلك الرؤية عملياً بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، إلى مختلف الفعاليات الاقتصادية في الإمارة، للعمل على تحويل تلك الأهداف إلى برامج عمل واضحة المعالم ممثلة بـ(خطة دبي 2021)، التي تهدف إلى حشد كل الطاقات والموارد والإمكانات لتأمين التنمية المستدامة لدبي».

وتابع القمزي: «في ظل الأوضاع الاقتصادية والسياسية القائمة في منطقتنا وتأثيراتها في أداء اقتصاد دبي والإمارات ككل، فإن المؤشرات الواردة في هذا التقرير تشير في أغلبيتها إلى قدرة دبي على مواصلة مسيرة النمو، تدعمها سلسلة مبادرات استراتيجية أطلقتها حكومة دبي خلال العامين الماضيين، مثل دبي المدينة الذكية، واستراتيجية الابتكار، والاقتصاد الإسلامي وغيرها، فضلاً عن تنفيذ مشروعات ضخمة في البنية التحتية في إطار التحضيرات لاستضافة المعرض الدولي (إكسبو 2020 دبي)، ومبادرات تحفيزية أطلقتها حكومة دبي في ابريل 2018، والهادفة إلى تعزيز الإنتاج المحلي، وتحسين بيئة الأعمال، وجعلها أكثر كفاءة وجاذبية لترسيخ مكانة دبي على الساحة العالمية».

- مبادرات تحفيزية لتعزيز الإنتاج المحلي وتحسين بيئة الأعمال.

طباعة