إطلاق مجلس مركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي للشباب

المجلس يضم 12 عضواً من الشباب. من المصدر

أعلن مركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي (تحكيم)، عن تأسيس «مجلس مركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي للشباب»، بهدف نشر ثقافة التحكيم، وتأسيس جيل وطني من المحكّمين الشباب في الإمارات.

ويضم المجلس 12 عضواً من الشباب الذين تم اختيارهم من قبل المركز، على أن تكون مدة انعقاده سنتين قابلة للتجديد، بحيث يعمل المجلس خلال هذه الفترة كذراع تمثيلية للشباب في مجال التحكيم في الدولة.

وأكد رئيس اللجنة التنفيذية لمركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي، عبدالله دعيفس، أهمية تأسيس المجلس، لما سيكون له من دور بارز في توفير بيئة حاضنة للاستماع إلى أفكار الشباب وآرائهم. وقال: «سيسهم المجلس في نشر ثقافة التحكيم من خلال تفعيل دور الشباب في المؤسسات، إضافة إلى تطوير مبادرات ومشروعات ذات صلة باهتمامات الشباب، وتعزيز وتمكين مواهب الشباب وتنميتها».

وتم اعتماد حمده علي البلوشي، رئيسة للمجلس، وعضوية كل من مريم سلطان بن هده، وعلي الشويهي، ومحمد علي الحمادي، وحميد العويس، وأحمد الحمادي، وحامد الحمادي، ومحمد علي إبراهيم، وإيمان عبدالرزاق، وحليمة المدفع، وماريا درويشي، وعلياء الملا.

طباعة