«الإمارات العالمية للألمنيوم»: إنجاز 75% من مشروع تعدين البوكسيت في غينيا

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أمس، إنجاز 75% من الأعمال الإنشائية لمشروع الشركة لتعدين البوكسيت في غينيا، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن تنطلق أول صادرات البوكسيت من المشروع خلال النصف الثاني من العام المقبل.

ويعدّ المشروع - الذي تبلغ ميزانيته نحو 1.4 مليار دولار - أكبر مشروع تنموي في غينيا خلال العقود الأربعة الأخيرة، وتطوره شركة «غينيا ألومينا كوربوريشن»، وهي شركة تابعة ومملوكة بالكامل لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وأفادت «الإمارات العالمية للألمنيوم» في بيان، بأن 3000 شخص، 80% منهم من مواطني غينيا، يعملون في عمليات بناء مشروع منجم «غينيا ألومينا» ومرافق التصدير المرتبطة به، موضحة أن المشروع استغرق نحو 23 مليون ساعة عمل حتى الآن، ما يعادل عمل شخص لمدة 18 ألف سنة، كما سجلت «غينيا ألومينا كوربوريشن» ما يقرب من تسعة ملايين ساعة عمل من دون إصابة.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، عبدالله جاسم بن كلبان، إن «الوصول إلى تلك المرحلة في مشروع تعدين البوكسيت في غينيا، يشكل خطوة بارزة في مسيرة مشروعنا، ودلالة على قربنا من المراحل النهائية لهذا الصرح المهم، كما يركز فريقنا على تحقيق الأهداف بأمان ومسؤولية وفي الوقت المحدد ووفقاً للميزانية المكرّسة».

وأضاف أن «هذا الإنجاز يعكس مدى تقدم سير العمل بشكل جيد، استعداداً لبدء أعمال التعدين والتصدير من المشروع، الذي سيسهم في دفع عجلة الاقتصاد الغيني».

 

طباعة