حامد بن زايد: الإمارات ماضية في تجهيز بنية تحتية متطورة في القطاعات كافة

«كوسكو أبوظبي للحاويات» ترفع تصنيف «ميناء خليفة» ليصبح بين الـ 25 الأكبر عالمياً

صورة

افتتح سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، في «ميناء خليفة»، أمس، «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات».

وقال سموه إن دولة الإمارات، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، ماضية في تجهيز بنية تحتية متطورة في المجالات والقطاعات كافةً، لضمان استمرار النمو الاقتصادي والاجتماعي وبناء مستقبل مشرق.

إلى ذلك، أكد وزير الدولة رئيس مجلس إدارة شركة موانئ أبوظبي، الدكتور سلطان أحمد الجابر، أن المحطة الجديدة تعزز مكانة الميناء، لترتقي بتصنيفه من المرتبة 89 عالمياً، ليصبح بين أكبر 25 ميناءً للحاويات في العالم، بدءاً من عام 2019.

محطة حاويات

وتفصيلاً، افتتح سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، في «ميناء خليفة»، أمس، «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات»، التابعة لشركة «كوسكو» الملاحية للموانئ المحدودة.

وقال سموه إن دولة الإمارات، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، ماضية في تجهيز بنية تحتية متطورة في المجالات والقطاعات كافةً، لضمان استمرار النمو الاقتصادي والاجتماعي وبناء مستقبل مشرق.

وأكد سموه أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تركز دوماً على تعزيز الشراكات الاستراتيجية مع المجتمع الدولي، والتعاون في تنفيذ المشروعات المتميزة القادرة على مواكبة متطلبات النمو المستقبلي البعيد المدى.

وأوضح سموه، أن «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات» تعد من المشروعات الحيوية، التي تمتد آثارها الإيجابية لتشمل قطاعات عدة، بما فيها الاقتصاد، والتجارة، والصناعة، والخدمات اللوجستية.

وأشاد سموه بعلاقات الصداقة والتعاون الراسخة مع جمهورية الصين الشعبية، التي أرسى ركائزها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والقائمة على رؤية استراتيجية شاملة ومشتركة في بناء مستقبل مستقر ومزدهر.

إنجاز مهم

من جانبه، قال سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دائرة النقل في أبوظبي، إن «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات» تعتبر إنجازاً مهماً في مسيرتنا لتحقيق الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي، عبر تحفيز النمو والتنويع الاقتصادي، واستقطاب الاستثمارات، وتوفير فرص عمل مستدامة. وأضاف أن استثمار شركة «كوسكو» الملاحية للموانئ المحدودة في أبوظبي، يشكل دليلاً ملموساً على المقومات المهمة التي تتمتع بها الإمارة، من حيث الموقع الاستراتيجي، وبيئة العمل الجاذبة، والقوانين الداعمة، مشيراً إلى أن هذا الاستثمار سيفتح الباب أمام مزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة في الإمارة.

الطاقة الاستيعابية

في السياق نفسه، قال وزير دولة رئيس مجلس إدارة «موانئ أبوظبي»، الدكتور سلطان أحمد الجابر، إن الطاقة الاستيعابية لـ«ميناء خليفة» سترتفع من 2.5 مليون حاوية إلى 9.1 ملايين حاوية، خلال السنوات الخمس المقبلة، مؤكداً أن محطة «كوسكو أبوظبي» ستلعب دوراً حيوياً في هذا المجال. وأوضح أن «شركة كوسكو الملاحية للموانئ المحدودة» تستثمر أكثر من 1.1 مليار درهم (300 مليون دولار) في المعدات الجديدة للمحطة، لتضاف هذه الاستثمارات إلى استثمارات «شركة موانئ أبوظبي» بقيمة 10 مليارات درهم، ضمن إطار برنامج توسعة «ميناء خليفة». وكشف الجابر أن المشروع الجديد يضم أكبر محطة لفرز الحاويات في منطقة الشرق الأوسط، كما تعزز المحطة الجديدة مكانة «ميناء خليفة»، إذ ترتقي بتصنيفه من المرتبة 89، ليصبح بين أكبر 25 ميناءً للحاويات على مستوى العالم، بدءاً من عام 2019. وأوضح أن «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات» ستبدأ عملياتها بطاقة استيعابية لمناولة الحاويات تصل إلى 1.6 مليون حاوية، على رصيف بطول 800 متر، على أن يتم توسيعه بإضافة 400 متر بحلول عام 2020، كما سيتم تعميق حوض المحطة إلى 16.5 متراً، ما يتيح للسفن العملاقة التي تصل حمولتها إلى 14 ألف حاوية الوصول إلى المحطة. وأكد الجابر أن المشروع يسهم في دعم استراتيجية أبوظبي، ودورها الحيوي كبوابة رئيسة للتجارة والأعمال والاستثمار في الشرق الأوسط، وكشريك استراتيجي رئيس لمبادرة «الحزام والطريق الصينية»، كما تعزز مكانة أبوظبي مركزاً عالمياً لقطاع النقل البحري.

الشراكة مع الصين

وشدد الجابر على أن الصين تعد الشريك الأكبر لدولة الإمارات على صعيد التبادل التجاري غير النفطي، إذ ارتفع حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال عام 2017، بنسبة 15%، ليصل إلى 53 مليار دولار، ومن المتوقع أن يتجاوز 80 مليار دولار بحلول عام 2020، مشيراً إلى أن دولة الإمارات استحوذت على نحو 30% من إجمالي الصادرات الصينية إلى الدول العربية، ونحو 22% من حجم التبادل التجاري العربي - الصيني. وذكر أن من المؤشرات التي تظهر النمو في العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين، زيادة الاستثمارات الصينية المباشرة في الدولة، وارتفاع عدد الشركات الصينية العاملة في الدولة إلى 4200 شركة، و2500 علامة تجارية، مستفيدةً من المزايا التنافسية الفريدة، التي تقدمها الإمارات للشركات العالمية.

مركز إقليمي للخدمات للوجستية

قال رئيس مجلس إدارة شركة «كوسكو» الملاحية، الكابتن شو ليرونغ، إنه من المنتظر أن تمثل محطة كوسكو أبوظبي للحاويات، محوراً أساسياً، في إطار المساعي الرامية لتطوير مركز بحري عالمي لخدمات إعادة الشحن الدولي والخدمات اللوجستية في أبوظبي.

بدوره، أفاد نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «كوسكو» الملاحية، زانغ وي، بأن المحطة ستوفر خدمات ذات قيمة إضافية، مثل خدمات السفن الصغيرة، المخصصة لتوزيع الحاويات القادمة عبر السفن الكبيرة، وسهولة التواصل مع محطات الحاويات في «ميناء خليفة». وأكد أن استراتيجية الشركة تتركز حول إرساء مكانة أبوظبي كمركز إقليمي للخدمات اللوجستية والتجارة، وربطها بالمناطق الصناعية الحرة، لتوسيع وتنويع الاقتصاد.

ارتباط بشبكة «كوسكو»

قال الرئيس التنفيذي لشركة «موانئ أبوظبي»، الكابتن محمد جمعة الشامسي، إن «محطة كوسكو أبوظبي للحاويات» في «ميناء خليفة»، ترتبط مع شبكة محطات «كوسكو» العالمية، ما يجعلها واحداً من أكبر موانئ الشبكة في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية، ومركزاً رئيساً لقطاع النقل البحري العالمي.

وأضاف أن المحطة الجديدة تسهم بترسيخ مكانة ميناء خليفة كمركز إقليمي لعمليات «كوسكو» التشغيلية العالمية، إذ ترتبط بجميع المراكز التجارية الرئيسة، المشمولة بمبادرة «الحزام والطريق».

طباعة