دبي ضمن أكثر 10 مدن مستدامة عالمياً بحلول 2020 - الإمارات اليوم

دبي ضمن أكثر 10 مدن مستدامة عالمياً بحلول 2020

المشاركون في الندوة أكدوا أن أكبر تحدٍّ يواجه القطاع هو الوعي حول المباني الخضراء وأهميتها. من المصدر

نظم مركز أخلاقيات الأعمال التابع لغرفة تجارة وصناعة دبي في مقر الغرفة، ندوة حول تحويل المباني القائمة إلى مبان خضراء بهدف نشر الوعي حول المباني الخضراء.

وأكد رئيس قطاع الأبحاث الاقتصادية والتنمية المستدامة في غرفة دبي، الدكتور بلعيد رتاب، على أهمية هذه الندوة ودورها في تحفيز المؤسسات والشركات المختلفة في الإمارة على تحويل مبانيها القائمة إلى خضراء مستدامة، مشيراً إلى أن دبي تهدف لتكون ضمن قائمة أكثر 10 مدن مستدامة في العالم بحلول عام 2020.

وأضاف، في بيان أمس، أن المباني تشكل 40% من استهلاك المواد الخام والطاقة، لافتاً إلى أهمية المباني الخضراء ودورها البارز والإيجابي في بيئة الأعمال والبيئة بشكل عام، حيث تستخدم المباني الخضراء طاقة أقل بمعدل 36%.

من جانبه، أشار مدير إدارة الطلب على الطاقة في المجلس الأعلى للطاقة في دبي، فيصل راشد، إلى أن دولة الإمارات قامت بتوفير بيئة مواتية للمباني الخضراء بما في ذلك اللوائح التنظيمية اللازمة، وإشراك الجهات الرئيسة في هذا القطاع، لافتاً إلى أنه قد تم استكمال العديد من المشاريع الناجحة في الإمارة المتعلقة بالمباني الخضراء، مثل مطارات دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي. وذكر أن دبي تسعى إلى الوصول إلى 30 ألف مبنى يتم تحويلها إلى مبانٍ خضراء بحلول عام 2030.

من جهتها، أكدت مهندس استدامة في وزارة التغير المناخي والبيئة، فاطمة الحبشي، أن برنامج البنية التحتية الخضراء المتكاملة يعمل مع مختلف المباني القائمة في الدولة، بهدف تطبيق معايير الاستدامة من حيث الحد من الطاقة واستخدام المياه وإعادة تدوير النفايات.

 

طباعة