«البنية التحتية»: كرة ذكية للتفاعل مع قواعد البيانات الجغرافية - الإمارات اليوم

أطلقت «سديم المعرفة» لبرامج الإسكان

«البنية التحتية»: كرة ذكية للتفاعل مع قواعد البيانات الجغرافية

النعيمي خلال إطلاقه «سديم المعرفة» لتقديم معلومات عن «زايد للإسكان». من المصدر

دشّن وزير تطوير البنية التحتية، الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، أول كرة جغرافية ذكية تفاعلية مرتبطة بقواعد البيانات الجغرافية «GIS»، التي هيأتها الوزارة ضمن مرحلتها الأولى.

وعكست الوزارة مشروع قاعدة البيانات الجغرافية على الكرة التفاعلية، لتسهيل استعراض البيانات بطريقة تفاعلية، والذي يندرج ضمن محاور رئيسة عدة، وهي أسس المستقبل (بيئة متكاملة آمنة للبيانات)، وإنتاجية المستقبل (التشييد والبناء بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد)، وأمن المستقبل، إضافة إلى محور تجربة المستقبل (المدن الذكية والتفاعلية)، التي تدعم استراتيجية الثورة الصناعية الرابعة.

وأطلق النعيمي، خلال مشاركة الوزارة في معرض أسبوع «جيتكس للتقنية»، مشروعات تطوير البنية التحتية الذكية (نظام منظومة الإسكان)، الذي يمثل نظاماً إلكترونياً لإدارة الإسكان عن طريق أتمتة العمليات الحالية.

ويهدف «نظام منظومة الإسكان» إلى متابعة مشروعات الإسكان، وتسهيل العمل المشترك وعملية إدارة الخدمات الإسكانية، وخفض الوقت الخاص بالحصول على البيانات من برنامج الشيخ زايد للإسكان، إضافة إلى تقليل الوقت في عملية البحث عن حالة طلبات الإسكان.

وأكد وزير تطوير البنية التحتية، الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، أن عصر المعرفة وتدفق البيانات هو البوابة الرئيسة لاستشراف المستقبل، وأن الابتكار يبدأ بتوافر قاعدة بيانات واسعة تسهم في خلق الحلول للحاضر والمستقبل.

وكان النعيمي أطلق مبادرة «سديم المعرفة»، التي تعتبر نافذة معرفية تقدم كل المعلومات عن البرنامج والإسكان في الماضي والحاضر من خلال أرقام وحقائق ومعلومات متدفقة، وتبرز أهم ملامح الخدمات والتطلعات التي ينظر إليها البرنامج في المستقبل، وتتميز هذه النافذة بسهولة التصفح والتنقل بين المعلومات بأسلوب معاصر وذكي.

وشدد على أن مشاركة الوزارة في معرض أسبوع جيتكس للتقنية، وإطلاقها خدمات ومشروعات ذكية تخدم قطاع البنية التحتية في الإمارات، تمثل تأكيداً منها على الالتزام برؤية والتوجيهات الحكومية نحو التحول الذكي في مجال تقديم الخدمات العامة.

طباعة