«دبي للطيران المدني»: تقديم 100% من الخدمات عبر القنوات الذكية - الإمارات اليوم

أطلقت برنامجاً إلكترونياً للتحقيق في الوقائع والحوادث الجوية

«دبي للطيران المدني»: تقديم 100% من الخدمات عبر القنوات الذكية

أهلي أكّد خلال المؤتمر أن «البرنامج» يسهم في زيادة دقة العمليات بنسبة 100%. تصوير: أشوك فيرما

أفادت هيئة دبي للطيران المدني، بأن جميع الخدمات الخاصة بالهيئة وعددها 61 خدمة تنجز عن طريق القنوات الإلكترونية الذكية بنسبة 100%، ولا يوجد لديها مراكز لتقديم الخدمة.

جاء ذلك، خلال إطلاق الهيئة على هامش مشاركتها في «أسبوع جيتكس للتقنية» أمس، برنامج التحقيق والإشعار المتكامل (IIAN)، للتحقيق في مجال الحوادث والوقائع الجوية.

وتفصيلاً، أطلقت هيئة دبي للطيران المدني برنامج التحقيق والإشعار المتكامل (IIAN)، في مجال التحقيق بالحوادث والوقائع الجوية.

وقال المدير العام لهيئة دبي للطيران المدني، محمد عبدالله أهلي، في مؤتمر صحافي أمس، إن «(البرنامج) يهدف إلى تنظيم عمليات التحقيق في الحوادث، وتطوير مخرجات التحقيق بشكل يرفع من كفاءة تقارير السلامة التي تعزز من منظومة سلامة الطيران المدني».

وأضاف أن «من خصائص (البرنامج) إدارة نظام الإشعار بطريقة ذكية آلية، عوضاً عن المكالمات الهاتفية، والقدرة على إدارة كل عمليات التنسيق، بما يخص الحوادث مع الهيئة العامة للطيران المدني وفي بوابة إلكترونية واحدة».

وبيّن أن «(البرنامج) يدير عملية التحقيق بشكل كامل، بداية من الاستجابة لموقع الحادث إلى إصدار التقرير النهائي».

وذكر أن «الذكاء الاصطناعي في (البرنامج)، يتولى قراءة وعرض مدخلات أنواع الحوادث السابقة في قاعدة البيانات المحلية والدولية، لاقتراح ما يمكن فعله من قبل المحققين».

وأشار إلى أن «البرنامج» يسهم في زيادة دقة العمليات بنسبة 100%، فضلاً عن تقليص الاعتماد على العامل البشري، وتعزيز دور التكنولوجيا في مجالات أخرى.

وأوضح أن «الهيئة» ستواصل ابتكار المزيد من الخدمات وتطويرها بشكل مستمر، بما يدعم حاجة المتعاملين، وتسهيل الخدمات المقدمة لهم في إطار تعزيز جاذبية قطاع الطيران.

وحسب «الهيئة»، فإن «البرنامج» الجديد تم التخطيط له وتطويره من قبل إدارة التحقيق في الحوادث والرقابة على الطائرات.

من جهته، قال مدير إدارة تقنية المعلومات في الهيئة، محمد آل علي، إن «جميع الخدمات الخاصة بـ(الهيئة) تنجز عن طريق القنوات الإلكترونية الذكية بنسبة 100%، ولا يوجد لديها مراكز لتقديم الخدمة»، لافتاً إلى أن «عدد الخدمات التي توفرها (الهيئة) يصل حالياً إلى 61 خدمة متاحة لجميع قطاعات الأعمال فيها».


«البرنامج الجديد» يدير عملية التحقيق بشكل كامل بداية من الاستجابة لموقع الحادث إلى إصدار التقرير النهائي.

طباعة