اقتصادية دبي تستحدث 7 باقات أنشطة جديدة - الإمارات اليوم

تستهدف تعزيز الأداء الاقتصادي المستدام وبيئة الأعمال التنافسية

اقتصادية دبي تستحدث 7 باقات أنشطة جديدة

صورة

أفاد قطاع التسجيل والترخيص التجاري، في اقتصادية دبي، بأنه تم استحداث سبع باقات أنشطة اقتصادية جديدة ذات قيمة مضافة للأنشطة التجارية التي تعمل في دبي، مؤكداً أن الباقات الجديدة تضاف إلى الأنشطة الصادرة في دليل الأنشطة الاقتصادية لإمارة دبي، والذي تم إصداره عام 2016، ويعتبر مرجعاً موحداً للتصنيفات الاقتصادية، ويسهم بصورة فعالة في توضيح مختلف الأنشطة الاقتصادية في الإمارة.

وأشار إلى أنه، وفقاً للتصنيف الجديد، سيسمح للرخص التجارية التي تمثل المجموعات السبع بإضافة أنشطة اقتصادية فرعية تتعلق بالنشاط الرئيس أو ترتبط به بصور متعددة، مؤكداً أن الهدف من استحداث الأنشطة الجديدة هو تعزيز الأداء الاقتصادي المستدام وبيئة الأعمال التنافسية، بما ينسجم مع استراتيجية حكومة دبي الرامية إلى توفير بيئة أعمال متكاملة تتوافر فيها كل التسهيلات والخدمات الفعالة، بأساليب عصرية وحديثة تتواكب مع التقدم الاقتصادي والعلمي والتكنولوجي الذي تشهده إمارة دبي.

وقال مدير أول قسم تصنيف وتنظيم الأعمال التجارية، مروان المرزوقي لـ«الإمارات اليوم»، إنه «تم إصدار سبع باقات جديدة وهي: مجموعة المدارس والجامعات، مجموعة المستشفيات، مجموعة المطاعم، مجموعة متجر أقسام، مجموعة مركز أعمال، نادي لياقة رجالي، ونادي لياقة نسائي»، موضحاً أنه على سبيل المثال، فإن «مجموعة المطاعم» تسمح للمطاعم التي لديها مساحة تصل إلى 5000 قدم مربعة، بإضافة مجموعة من الأنشطة منها على سبيل المثال تجارة الأدوات والأواني المنزلية، تجارة الهدايا، تجارة التحف الفنية، تغليف الهدايا، تجارة الملابس الجاهزة، تجارة نباتات الزينة، بيع الوجبات الخفيفة، مقهى، صالون رجالي، وصالون نسائي.

وأشار إلى أن بقية المجموعات يمكن إضافة العديد من الأنشطة إليها، وفق اشتراطات المساحة، مبيناً أن هذه الإضافات جاءت وفق متطلبات المستثمرين، ومن أجل مساندة المستثمرين والباحثين ومتخذي القرار الراغبين في الحصول على التصنيفات الاقتصادية، التي تجمع مجموعة من الأنشطة.

وأوضح المرزوقي أن مجموعة المستشفيات، التي تضم نشاطاً رئيساً هو تقديم الخدمة العلاجية يسمح لها بإضافة عدد من الأنشطة الأخرى، تتضمن تجارة الزهور وتجارة الحلويات ومحمصة، وبيع الوجبات الخفيفة، وإنشاء مقهى، وصالون نسائي ورجالي، فضلاً عن تقديم خدمات تغليف الهدايا وتجارتها وبيع الأدوية في الصيدلية، وتحضير العصائر أو بيع المثلجات وإنشاء متجر استهلاكي.

وبين أن مجموعة المدارس والجامعات سيسمح لها بإضافة أنشطة تجارية عدة، تتضمن إنشاء نادي لياقة بدنية وتجارة الكتب وإنشاء متجر استهلاكي وصالة ألعاب لتسلية الأطفال، وبيع الوجبات الخفيفة وتجارة الأدوات المكتبية والملابس الجاهزة والأحذية، وتقديم خدمات نسخ الوثائق والمستندات وخدمات الطبع والنسخ. وذكر أن نوادي اللياقة البدنية للرجال سيسمح لها بإضافة أنشطة متعلقة منها تجارة الملابس والمعدات الرياضية وتجارة المكملات الغذائية وبيع الوجبات والقهوة والشطائر والمثلجات، فضلاً عن بيع الحلويات والشكولاتة، وتقديم خدمات الصالون للرجال وإنشاء صالات ألعاب لتسلية الأطفال.

وتابع أنه في ما يتعلق بمجموعة مراكز الأعمال فهي عبارة عن رخصة يكون نشاطها الرئيس مركز أعمال، لافتاًَ إلى أنه سيسمح لها بإضافة بعض الأنشطة، منها خدمات الطبع والنسخ، وخدمات نسخ الوثائق والمستندات وخدمات نسخ الخرائط والرسومات، فضلاً عن خدمات متابعة المعاملات وخدمات تصديق الشهادات والمستندات، وموفر خدمات الشركات ونادٍ للياقة البدنية.

 

طباعة