«مِراس» تستعرض «بورت دو لا مير» في «سيتي سكيب» - الإمارات اليوم

«مِراس» تستعرض «بورت دو لا مير» في «سيتي سكيب»

الوجهة الجديدة تضم وحدات سكنية مع مرسى لليخوت الفاخرة يتضمن 192 رصيفاً. من المصدر

أفادت شركة «مِراس» بأنها ستستعرض ضمن مشاركتها في معرض «سيتي سكيب غلوبال»، الذي تنطلق فعالياته غداً ويستمر حتى الخميس المقبل، مشروعها الجديد على الواجهة البحرية «بورت دو لا مير» أول مجمع للتملك الحر في قلب منطقة جميرا.

ووفقاً لبيان صادر أمس، ستضم الوجهة البحرية الجديدة العالمية الطراز، التي يجري إنشاؤها في الطرف الشمالي من «لا مير»، وحدات سكنية مصممة ومجهزة بذوق رفيع، مع مرسى لليخوت الفاخرة يتضمن 192 رصيفاً، ومجموعة مختارة من الفنادق من فئتَي أربع وخمس نجوم، إضافة إلى عدد من المتاجر والمطاعم العصرية.

وسيضم الحي الأول في «بورت دي لا مير»، واسمه «لا كوت»، 400 شقة تراوح أحجامها بين غرفة نوم واحدة وأربع غرف نوم، فضلاً عن شقق «بنتهاوس» مكونة من طابقين ضمن خمسة مبانٍ منخفضة الارتفاع ومصممة بأسلوب «مِراس» المميز.

كما سيوفر المشروع مناظر بانورامية على البحر مع مرافق عالمية المستوى تشمل صالة رياضية، وحمامات سباحة، وطريقاً للوصول إلى الشاطئ الخاص بالحي الأول، المقرر تسليمه في عام 2020.

وقال رئيس مجموعة «مِراس»، عبدالله الحباي، إن «تطوير أنماط العيش الشاملة يعد ركيزة أساسية ضمن أهداف خطة دبي 2021، وانطلاقاً من التزامنا بتحقيق أهداف الخطة، نحرص في (مِراس) على تطوير مجمعات متكاملة تتيح للعائلات الاستمتاع بأنماط الحياة والأنشطة التي يحبونها».

وأضاف أن «مجمعات مثل (بورت دو لا مير)، وغيره من المشروعات ضمن محفظتنا، لها دور أساسي في رسم المشهد العام لإمارة دبي، حيث تسهم في استمرارها واحدةً من أكثر الوجهات تميزاً في القرن الـ21». وبين الحباي أنه «إلى جانب ما يوفره من سمات الرقي عبر مرسى اليخوت الفاخرة، فإن (بورت دي لا مير) يجلب بعضاً من أروع فنون العمارة المتوسطية إلى الخليج العربي».

 

طباعة