«الأوراق المالية الأميركية» تقاضي مؤسس «تسلا» بتهمة الاحتيال - الإمارات اليوم

«الأوراق المالية الأميركية» تقاضي مؤسس «تسلا» بتهمة الاحتيال

«الهيئة» أكدت أن تغريدة ماسك تسببت في اضطراب كبير في السوق. أرشيفية

اتهمت هيئة الأوراق المالية في الولايات المتحدة، الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا»، إيلون ماسك، بالاحتيال بسبب «سلسلة من التغريدات المزيفة والمضللة» حول تحويل شركة صناعة السيارات الكهربائية إلى شركة خاصة.

وكان ماسك فاجأ المستثمرين في السابع من أغسطس الماضي، عندما نشر تغريدة قال فيها إنه «يفكر في تحويل (تسلا) إلى شركة خاصة بسعر أسهم يصل إلى 420 دولاراً للسهم الواحد، وتم تأمين التمويل اللازم لذلك»، لكن بعد أسبوعين تم إلغاء الخطط.

وقالت هيئة الأوراق المالية في بيان: «في الحقيقة لم يناقش ماسك شروط اتفاق محددة مع أي شركاء تمويل محتملين، ويُزعم أنه يعلم أن الصفقة المحتملة غير مؤكدة، وتخضع لعدد من الحالات الطارئة».

وأضافت الهيئة بعد تقديم شكواها في محكمة اتحادية بالمنطقة الجنوبية من نيويورك، إن «تغريدة ماسك تسببت في ارتفاع أسهم (تسلا) بنسبة 6% في ذلك اليوم، وأدت إلى اضطراب كبير في السوق».

كما تسعى الهيئة التنظيمية إلى منع ماسك من العمل كموظف كبير أو مدير شركة عامة. وتراجعت أسهم «تسلا» بنسبة 10% في ساعات ما بعد التداول على خلفية تلك الأنباء.

وفي بيان وزعته «تسلا»، ونقلته وسائل الإعلام الأميركية، قال ماسك: «هذا الإجراء الذي لا مبرر له من قبل هيئة الأوراق المالية يجعلني أشعر بحزن عميق وخيبة أمل».

وأضاف: «لقد اتخذت دائماً إجراءات في مصلحة الحقيقة والشفافية والمستثمرين. والنزاهة هي أهم قيمة في حياتي، والحقائق ستظهر أنني لم أقم بذلك أبداً بأي شكل من الأشكال».

طباعة