حافظت على المركز الرابع ضمن قائمة «ماستركارد» لأبرز وجهات السفر العالمية

دبي تتصدر عالمياً في معدل إنفاق زوار الليلة الواحدة خلال 2017

دبي استقبلت 15.79 مليون زائر لليلة واحدة على الأقل في عام 2017. أرشيفية

حافظت إمارة دبي على المركز الرابع ضمن قائمة أبرز وجهات السفر العالمية للسنة الرابعة على التوالي، وفقاً لنتائج «مؤشر ماستركارد للمدن العالمية المقصودة لعام 2018»، الذي أظهر أن دبي لاتزال تحافظ على المركز الأول باعتبارها الوجهة الأعلى ترتيباً في معدل إنفاق زوار الليلة الواحدة الدوليين على الأقل، إذ ينفق الزوار 537 دولاراً يومياً في المتوسط (1972 درهماً)، بحجم إنفاق إجمالي بلغ 29.7 مليار دولار في عام 2017.

نمو مطرد

وبحسب المؤشر، فقد استقبلت دبي 15.79 مليون زائر من زوار الليلة الواحدة خلال عام 2017، ومن المتوقع أن تشهد عاماً آخر من النمو المطرد في عام 2018 بمعدل نمو متوقع يبلغ 5.5%.

واستمرت أبوظبي في الحفاظ على المركز الأول كأسرع المدن نمواً في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، إذ بلغ معدل النمو 18.21% بين عامي 2009 و2017، وبقيت بين أفضل 10 مدن حول العالم شهدت أقوى معدل نمو للزوار الدوليين وفقاً لدراسة «ماستركارد».

وجهة مفضلة

وقال المدير العام لـ«ماستركارد» في الإمارات وعُمان، جيريش ناندا، إن الترتيب المتقدّم لمدينة دبي في «مؤشر ماستركارد السنوي للمدن العالمية المقصودة» يؤكد على مكانة الإمارة كوجهة مفضلة للمسافرين من حول العالم.

وأضاف أن الإمارة تستمر في استقطاب المسافرين من خلال توفير مجموعة لافتة من وجهات السياحة والترفيه وأسلوب الحياة والضيافة والأعمال، كما أنها تعد موطناً للعديد من الأرقام القياسية العالمية، إذ لطالما حافظت على مسيرة التطور بزخم متنامٍ، وتحولت إلى مركز عالمي للاستثمار والسياحة على مدى العقود القليلة الماضية.

وأوضح أن المؤشر يقدم رؤى معمقة حول التوجهات الجديدة المتعلقة بأنماط سفر الأشخاص وإنفاقهم، ما يساعد المدن على تحقيق الابتكار وتحسين البيئة العامة، الأمر الذي يثري بدوره حياة السكان والزوار على حد سواء.

نجاح للمبادرات

من جانبه، قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم، إن «(مؤشر ماستركارد للمدن العالمية المقصودة لعام 2018) يؤكد على محافظة دبي على مركزها الرابع ضمن المدن الأكثر زيارة على مستوى العالم، ما يؤكد نجاح المبادرات التي أطلقناها، أو تلك التي شاركنا بها على مدار الشهور الـ12 الماضية، بالشراكة مع القطاعين العام والخاص، والتي ركزنا خلالها على إبراز ما تتمتع به المدينة من مقوّمات سياحية، وما تقدمه من عروض متنوعة، لتشجيع الزوار على النظر إلى ما هو أبعد من المعالم الأيقونية فقط، لتستمر دبي في تعزيز مكانتها وجهة ينبغي زيارتها، وتحفز على تكرار السفر إليها».

وأضاف أن العديد من التجارب الفريدة والوجهات السياحية الجديدة أسهمت في تحقيق هذا النجاح، من خلال توفير خيارات متعددة أمام الزوار، لتشمل الجوانب الثقافية والفنون والتاريخ والتراث، إضافة إلى التطوّرات التي تشهدها بعض الوجهات.

وأكد أن قطاع التجزئة يلعب دوراً مهماً في إثراء تجربة التسوق لدى الزوار عبر التطوير المستمر للمراكز التجارية، والأنشطة المتنوعة، والعروض الترويجية.

مؤشر المدن العالمية

توسع «مؤشر ماستركارد للمدن العالمية المقصودة»، العام الجاري ليشمل 162 مدينة حول العالم، بدلاً من 132 مدينة في العام السابق، ويتخطى كونه أداة تصنيف لوجهات السفر الأكثر استقطاباً للزوار. فبالاعتماد على عدد الزوار وحجم إنفاقهم خلال عام 2017، يوفر التحليل المعمّق أيضاً توقعات النمو لعام 2018، ويُظهر للمرة الأولى متوسط مدة الإقامة والمبلغ الذي تم إنفاقه خلال اليوم الواحد.

• أبوظبي المدينة الأسرع نمواً في الشرق الأوسط وإفريقيا بين عامي 2009 و2017.

• 29.7 مليار دولار إنفاق زوار الليلة الواحدة الدوليين خلال 2017.

للإطلاع على أكثر 10 مدن استقطاباً للزوار والمدن الأعلى إنفاقاً بالدولار، يرجى الضغط على هذا الرابط.