أمن المعلومات والذكاء الاصطناعي وحكومات المستقبل تتصدر أجندة «إيمتيك مينا»

يستضيف مؤتمر «إيمتيك مينا» للتقنيات الناشئة، الذي تنظمه مؤسسة دبي للمستقبل ومؤسسة «هيكل ميديا»، خلال يومي 23 و24 الجاري في مدينة دبي، مجموعة من كبار الباحثين والخبراء التقنيين في مختلف مجالات التقنيات الناشئة، لتسليط الضوء على أبرز ما توصل إليه العلم في قطاعات الذكاء الاصطناعي وتحوّل الطاقة والحكومات الذكية ومنظومة الابتكار.

وتركّز محاور المؤتمر على ثلاثة موضوعات رئيسة، هي: أمن المعلومات والذكاء الاصطناعي وحكومات المستقبل، وتتناول موضوعات تتضمن التقنيات المستقبلية لتوليد وتخزين الطاقة وتصميم وإدارة المدن الذكية وتطبيقات تقنيات «النانو».

وأكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، خلفان جمعة بلهول، أهمية هذه الأحداث الدولية التي تستضيفها دبي من أجل تعزيز المعرفة العلمية، واستقطاب أحدث الابتكارات المتطورة، وتوفير الفرصة للشباب للاستفادة من فرصة التواصل والتفاعل مع الخبرات العالمية لتعزيز مهاراتهم في مجال التقنيات الناشئة.

وقال إن مؤتمر «إيمتيك مينا» سيشكل فرصة لتبادل الرؤى، والتعرف إلى الأفكار والتوجهات السائدة في العالم، وسيسهم في تعزيز الشراكات الدولية الهادفة إلى توظيف التقنيات الناشئة في صناعة المستقبل.

وتشمل قائمة المتحدثين الرسميين في المؤتمر كلاً من: الرئيس التنفيذي لمعهد «هاسو بلاتنر» التابع لجامعة «بوتسدام» في ألمانيا، مدير برنامج «إتش بي آي ستانفورد» لأبحاث التفكير التصميمي، البروفيسور كريستوف ماينل، ومديرة مبادرة «إم آي تي» للابتكار، البروفيسورة فيونا موراي.

كما يستضيف المؤتمر عدداً من المتحدثين الدوليين من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا «إم آي تي»، من بينهم الخبير الدولي في تقنيات البطاريات وحفظ الطاقة، البروفيسور فيكيله بروشيت، الذي سيتحدث عن آخر التطورات في تقنيات البطاريات وأهميتها في إتاحة التطبيقات المستقبلية المبتكرة.

وقال المدير التنفيذي لمؤتمر «إيمتيك مينا» في شركة «هيكل ميديا»، الناشر الإقليمي لمنصة «إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية»، الدكتور أنس طويلة: «يهدف المؤتمر إلى تقديم تصوّر معاصر لأحدث التقنيات الناشئة التي سيكون لها أثر كبير في مستقبل مجتمعاتنا وعالمنا، فضلاً عن تعريف الحضور بآخر التطورات العالمية في هذه التقنيات».